مفاجآت ترفع حدة المنافسة ومباراة غريبة الاطوار!

مفاجآت ترفع حدة المنافسة ومباراة غريبة الاطوار!
مفاجآت ترفع حدة المنافسة ومباراة غريبة الاطوار!

قراءة  في الاسبوع السابع من كرة الاولى

 

خالد الخطاطبة

   عمان - يستحق الاسبوع السابع من دوري اندية الدرجة الاولى لكرة القدم ان يطلق عليه اسبوع المفاجآت نظرا لنتائج عدد من المباريات  التي جاءت بعكس التوقعات ، ففريق العربي الذي اجتاز اكثر من عقبة في طريق عودته للاضواء تعثر هذا الاسبوع بفريق صلاح الدين متذيل القائمة سلبيا حيث عجز مهاجموه عن فك " شيفرة " دفاعات صلاح الدين الذي اغتنم نقطة ثمينة من متصدر الدوري .

اضافة اعلان

  المفاجأة الثانية كانت الخسارة التي تعرض لها فريق الصريح امام الكرمل 0/2 حيث ساهمت هذا الخسارة في تراجع الصريح الى المركز الرابع فيما واصل الكرمل عروضه القوية في المباريات الاخيرة .

  المفاجأة الثالثة كانت التعادل السلبي الذي وقع به فريق النادي الاهلي امام القوقازي ليواصل الاهلاوية نزيف النقاط الذي وضع الفريق في موقف محرج ربما يدفعه نحو مالايحمد عقباه اذا لم تكن هناك صحوة حقيقية تعيد لليث الابيض هيبته بعد ان عاش الفترة الماضية بدون انياب !

  اما بقية المباريات فقد جاءت نتائجها متوقعه حيث استحق الطرة الفوز على الجليل 2/0، وواصل اتحاد الرمثا مسلسل عروضه القوية باجتيازة عقبة سحاب 3/1  ، فيما نجح ذات راس  في اقتناص فوز صعب على فريق المنشية 2/1 .

 

ارتفاع حدة التنافس

 

   فتح تعادل العربي مع صلاح الدين الباب على مصراعيه للفرق للتنافس بقوة على الصعود للاضواء بعد ان فقد العربي المتصدر (17) نقطة. نقطتان ثمينتان كانتا كفيلتين بتعزيز ثقته بالفوز ببطولة الدوري وبالتالي الصعود.

  هذا التعادل منح فريقي اتحاد الرمثا والطرة حظوظا اوفر في مواصلة مطاردة العربي بعد ان حلا في المركزين  الثاني والثالث  برصيد 16 نقطة وبفارق الاهداف ، فيما تعادل الصريح وذات راس برصيد 13 نقطة.

وفي القاع واصلت فرق  صلاح الدين " نقطتين " والجليل وسحاب "3" نقاط تذيلهما لقائمة الفرق.

 

مباراة غريبة الاطوار

  تستحق مباراة ذات راس والمنشية التي جرت يوم السبت الماضي على ملعب البتراء لقب " غريبة الاطوار " نظرا للاحداث الكثيرة التي رافقت مسيرتها خلال الدقائق الـ90.

  فهي المباراة التي شهدت طرد لاعبين مناصفة بين الفريقين ظاهر الرواشدة (ذات راس)  الذي حصل على البطاقة الصفراء الثانية نتيجة احتجاجه على التحكيم، وعبدالمعطي المغربل (المنشية) الذي نال ايضا البطاقة الصفراء الثانية نتيجة الخشونة، واشهرت هاتان البطاقتان الحمراوان في الشوط الثاني من المباراة.

  كما واجه التحكيم احتجاجات متعددة من قبل اداريي ذات راس على التحكيم ، وربما كانوا محقين في بعض الحالات خاصة تلك الحالة التي رفض خلالها الحكم ايقاف اللعب لاسعاف لاعب ذات راس بلال البطوش الذي سقط على الارض لعدة دقائق دون ان يتم ايقاف اللعب نظرا لاعتقاد الحكم بأن اللاعب يحاول اضاعة الوقت رغم قناعة الكثيرين انه سقط نتيجة الألم الذي اصابه  بعد ان اصطدمت الكرة بوجهه بعنف!

  وشهد اللقاء ايضا قيام الحكم باحتساب ركلة حرة غير مباشرة للمنشية سددها طارق عوض مباشرة في المرمى ليعلن الحكم احتساب الهدف قبل ان يعود مسرعا لتدارك الامر والغاء الهدف!

  ومن الامور الملفتة في المباراة ايضا قيام طارق عوض بتسديد ركلة الجزاء التي احتسبت لفريقه مرتين بعد ان الغى الحكم التسديدة الاولى ليعود نفس اللاعب ويسدد مرة اخرى في المرمى.

 

الرواشدة سجل الهدف الاغلى

 

  كان لاعب فريق نادي ذات راس احمد الرواشدة الذي دخل بديلا في الشوط الثاني في اوج تألقة حيث استطاع تسجيل هدف الفوز الثمين لفريقه في الدقيقة الاخيرة من اللقاء ليكون هذا الهدف الاثمن والاغلى في الاسبوع السابع من دوري الدرجة الاولى ولينجح الرواشدة في اضافة 3 نقاط لفريقه كان بامس الحاجة اليها.

ذيابات ..  المدرب الابرز

  ربما يكون مدرب فريق نادي الكرمل حمودة ذيابات المدرب الابرز في الدوري على الاقل خلال الاسابيع القليلة الماضية التي تسلم خلالها مهمة قيادة الفريق على عجل بعد تردي النتائج.

  فبصمات هذا المدرب باتت واضحة على اداء الفريق الذي حقق في عهده نتائج جيدة  وعروضا مميزة لفتت انظار المتابعين خاصة بعد التغير الايجابي الذي اصاب الفريق منذ تسلمه لمهام عمله منذ اربعة اسابيع تقريبا .

  وتجلى فكر ذيابات التدريبي في المباراة الاخيرة امام الصريح حيث استطاع انتزاع الفوز من فريق يملك مواهب كروية ومرشح للصعود الى الاضواء .

مباريات الاسبوع الثامن

الجمعة ( 29/7 )

* الاهلي × اتحاد الرمثا   ملعب السلط

* القوقازي × الطرة    ملعب الامير محمد

* سحاب × الصريح   ملعب البتراء

السبت ( 30 /7 )

* الجليل × ذات راس   ملعب الكرك

* الكرمل × صلاح الدين  ملعب البتراء

* المنشية × العربي   ملعب المفرق

ملاحظة: جميع المباريات تبدأ الساعة الخامسة مساء