ميادين فروسية القفز تستقطب الواعدين وتفتقد سليم النبر

ميادين فروسية القفز تستقطب الواعدين وتفتقد سليم النبر
ميادين فروسية القفز تستقطب الواعدين وتفتقد سليم النبر

على هامش بطولتي الأردن ونادي الجواد العربي
 

يوسف نصار

عمان- تفتقد ميادين رياضة فروسية القفز عن الحواجز التي تشتعل منافساتها في المرحلة الحالية من خلال بطولة الاردن وبطولة نادي الجواد العربي، فارسا انيقا لا زال في مقتبل العمر (17 عاما)، هو الفارس سليم النبر الذي كان قد تعرض الى اصابة مؤثرة في القدم مطلع العام الحالي، عندما كان يتأهب للمشاركة في احد سباقات القدرة والتحمل المحلية، الامر الذي اضطر معه التوقف عن ممارسة رياضته المفضلة بناء على تعليمات الطبيب الذي اشرف على معالجته.

اضافة اعلان

وقبل ابتعاده عن ميادين الفروسية كان سليم (الطالب في الصف العاشر بمدرسة عبد الحميد شرف) فارسا حاضرا بثقة وتميز على ساحة منافسات فروسية القفز عن الحواجز سواء في ميادينها المحلية او الخارجية، حيث سبق ان شارك في بطولة العالم لفروسية الأطفال في كندا بعد تأهله اليها من خلال فوزه بلقب البطولة الدولية للقفز عن الحواجز التي تقام سنويا في فقرا اللبنانية، وقبل ذلك في بطولة دولية في المانيا مع زميله زيد شرعب عام (2001) وحقق سليم فيها نتيجة مميزة من خلال احتلاله المركز السادس.

ويذكر ان الفارس سليم النبر كان قد بدأ بممارسة رياضة ركوب الخيل في سن الثالثة والنصف من عمره باشراف وتشجيع والديه (نوير النبر وسهير النبر)، حيث كانا يحرصان دوما على مرافقته وشقيقيه راكان وتارا النبر في كافة البطولات التي يشاركون فيها محليا، اضافة الى المشاركات الخارجية بالنسبة الى سليم، مما شكل حافزا له لمواصلة مشواره في السعي لبلوغ افضل مستوى فني ممكن، مما ساعده على نيل شرف تمثيل المنتخب الوطني في المحافل العربية والعالمية.

وسليم الذي يؤكد عشقه لرياضة الفروسية ابدى عتبه على زملاء له لم يبادروا الى الاطمئنان عليه بعد اصابته.

اتساع قاعدة الفرسان الواعدين

تشارك مجموعة كبيرة من الفرسان الواعدين من الجنسين في بطولتي الاردن والجواد العربي لفروسية القفز عن الحواجز، حيث يخوض الفرسان الواعدون منافسات البطولتين وفق نظام تنافسي خاص، يقضي بتتويج كافة الفرسان الذين يجتازون مسار الحواجز من دون اخطاء من جولة واحدة، وذلك من منطلق الحرص على تشجيع الفرسان الواعدين، الذين يشكلون قاعدة عريضة لفروسية القفز عن الحواجز، ويمثلون رافدا مهما للمنتخب الوطني وسيغدون نجوم صفه الاول في المستقبل القريب، اذا ما تواصلوا مع برامج منافسات هذه الرياضة.

ويذكر ان بطولة الاردن لفروسية القفز تشمل (12) جولة تنافسية تقام على ميادين مختلف الاندية والمراكز المنتسبة لاتحاد الفروسية، وكانت الجولة الاولى من البطولة قد اقيمت في الاول من شهر ايار/ مايو الحالي على ميدان مركز الريف الاردني للفروسية في جلعاد، فيما اقيمت الجولة الثانية يوم (13) الحالي على ميدان مركز الريف الاخضر في منطقة ناعور .

واقيمت الجولة الثالثة من البطولة على ميدان نادي الجواد العربي يوم (21) الحالي، وستقام الجولة الرابعة في نادي الجواد ايضا يوم (26/6)، والجولة الخامسة في مركز الريف الاردني للفروسية يوم (1/7)، والجولة السادسة في مركز الريف الاخضر للفروسية يوم (15/7)، وتقرر اعتماد باقي جدول جولات البطولة لاحقا.

اما بطولة نادي الجواد العربي فهي تتألف من (3) مسابقات الاولى هي (مسابقة الربيع)،التي تتكون من (6) جولات تنافسية تقام اسبوعيا كل يوم احد واختتمت يوم (21) الحالي، والثانية (مسابقة الصيف) وتبدأ منافساتها يوم (26) حزيران/ يونيو المقبل، وتتكون من (12) جولة اسبوعية، وتستمر منافساتها حتى الحادي عشر من شهر ايلول/ سبتمبر المقبل، فيما المسابقة الثالثة من البطولة وهي (مسابقة الشتاء) وهي ذاتها بطولة (موبايلكم) الرمضانية وتقام خلال شهر رمضان المبارك وتشمل (4) جولات تنافسية اسبوعية

وفي حصيلة النتائج الفنية لبطولتي الاردن ونادي الجواد العربي للعام الحالي برزت مجموعة من الفرسان الشباب الواعدين امثال احمد منصور وعمر ابو شقرة وفارس مقدح وعدي ابو شهاب وسارة كيالي، الذين انتقلوا الى مرحل المنافسة مع الكبار في فئة المتقدمين على حواجز بارتفاع (120) سم، والفئة الثانية على حواجز بارتفاع (110) سم،

ويسجل فرسان فئة الاشبال حضورا مميزا في مسابقات فئة (80) سم وفئة (100) سم في بطولتي الاردن ونادي الجواد، حيث يواظب الفرسان على المشاركة في كافة جولات البطولة وهم : راكان بايزيد وعمر حسون وصبحي النايف ومي ميرزا وديمة عابدين وسند الحديدي  وميرا المجالي ودارين ابو شقرة ونور جرار واشراق عدنان وصبحي السعدي ومجد عبد الهادي وهيا جرار وآية دكلة وسوزان ميشيل واياد فريد ومروان عبد الهادي ونور فهمي ومحمد ابو زيد واليكس وندين الشامي.

ويحتاج فرسان فئة الواعدين الى تعزيز مشاركاتهم الخارجية في البطولات التي تقام سنويا في مختلف الدول العربية وذلك لاكتساب المزيد من الخبرة التنافسية.

الاهالي والدور المحفز

ينهض اهالي الفرسان بدور رئيسي في تحفيز الفرسان (الصغار) على ممارسة رياضة فروسية القفز، من خلال توفير كافة متطلبات تلك الممارسة ذات التكلفة العالية ماديا على صعيد التعليم والتدريب وصولا الى المشاركات المحلية والخارجية، اضافة الى تواجد الاهالي في كافة ميادين المنافسات التي يشارك فيها فرسانهم الصغار.