هدف الفيصلي في الجزيرة غير صحيح والملغى للافي بشباب الحسين لا غبار عليه

هدف الفيصلي في الجزيرة غير صحيح والملغى للافي بشباب الحسين لا غبار عليه
هدف الفيصلي في الجزيرة غير صحيح والملغى للافي بشباب الحسين لا غبار عليه

أحداث مباراة العربي والحسين تأخذ الحيز الأكبر من جلسة تقييم الحكام

 

عاطف عساف

اضافة اعلان

عمان- بسطت دائرة حكام كرة القدم مساء اول من أمس الهفوات والأخطاء التحكيمية التي حدثت خلال الفترة الماضية في مباريات الدوري الممتاز للمحترفين وكذلك بطولة الكأس، وذلك من خلال جلسة التقييم التي عقدت في مقر الاتحاد بحضور الحكام والمراقبين والحكام الواعدين بالاضافة الى رجال الاعلام الذين حاور البعض منهم مدير الدائرة عمر بشتاوي الذي ترأس الجلسة وأعلن في بدايتها الترحيب بالحضور شاكرا تلبية رجال الاعلام لدعوة الدائرة للاطلاع على الحقائق عن قرب، في جلسة استغرقت حوالي (3) ساعات، عرضت خلالها العديد من المشاهد والمقتطفات من المباريات، وتمت مناقشتها والتوقف عندها، وأخذت مباراة العربي والحسين الحيز الاكبر من النقاش في ظل ظهور العديد من الحالات التي اظهرت المباراة بقالب بعيد عن التفرغ للاعب بقدر ما تفرغ اللاعبون للاعتراض ومطاردة بعضهم بعضا وخصوصا عددا من لاعبي العربي كما ظهر في شريط المباراة في مشاهد بعيدة عن الروح الرياضية وربما الوصف التعبيري الذي اطلقته دائرة الحكام بأن ما حدث عبارة عن (مهزلة).

وخلاف مباراة العربي والحسين التي تبعتها عقوبات بحق اللاعبين سواء في التقارير المقدمة او في ضوء المشاهد التي عرضت أمام لجنة السلوك وتم اتخاذ العقوبات المناسبة، حيث تم التأكيد على ان هدف الفيصلي الثالث الذي سجله عبدالهادي المحارمة في مرمى الجزيرة جاء من وضع تسلل، بيد ان الهدف الذي سجله لاعب شباب الاردن فادي لافي في مرمى شباب الحسين وتم إلغاؤه بداعي التسلل صحيح ولا غبار عليه.

وانخفضت نسبة الاخطاء في مباريات الكأس، وتاليا الحالات التي تم عرضها والوقوف عندها وتم ايضا تفنيدها سواء من قبل البشتاوي او اعضاء الدائرة وحتى الحكام أنفسهم وفق الآتي:

مباريات الدوري

- الجزيرة * الفيصلي: اتضح بأن الهدف الثالث الذي سجله لاعب الفيصلي عبدالهادي المحارمة جاء من وضع تسلل حيث لم يشر المساعد الثاني عرفات ظاهر الى هذه الحالة، فيما تم الطلب من الحكم سالم محمود زيادة الوقت بدل المهدور ومن ضمنها مبالغة المحارمة بالاحتفال بأحد الاهداف التي سجلها.

- شباب الاردن * شباب الحسين: تبين بأن الهدف الذي سجله لاعب شباب الاردن في مرمى شباب الحسين وتم غض النظر عنه بداعي التسلل بأنه صحيح ولا غبار عليه، وان ركلة الجزاء التي فاز من خلالها شباب الاردن صحيحة ولكن كان يفترض ان يتبعها بطاقة حمراء للمتسبب مدافع شباب الحسين نضال الجنيدي، كذلك الحالة التي قام بها أحمد ابو عالية ووصفت بالخشونة المتعمدة كان يستحق عليها ابو عالية البطاقة الحمراء ولم يحصل عليها.

- اتحاد الرمثا * اليرموك: تم التأكيد على قرار الحكم ان الهدف الذي سجله اليرموك بواسطة صفوان الخوالدة وتم إلغاؤه كان قرار الالغاء صائبا.

- الوحدات * البقعة: كان يفترض حصول لاعب البقعة أسامة ابو طعيمة على بطاقة صفراء لتعمده الخشونة ضد لاعب الوحدات عامر ذيب.

- الحسين * العربي: حفل هذا اللقاء بالكثير من المشاهد التي تم التوقف عندها مطولا وللأمانة فقد ظهرت العديد من المشاهد غير المقبولة التي ربما كنا نأمل أن لا تبث مثل هذه المباريات حتى لا تتم من خلالها الاساءة للكرة الاردنية، والمعروف ان هناك مجموعة من العقوبات طالت عددا من لاعبي العربي الذي احتج رسميا على اللقاء، وكان على حد وصف مدير الدائرة عمر البشتاوي هو الاعتراض الرسمي الاول منذ بداية الدوري على أساس ان ما كان يرد من الاندية هو بمثابة احتجاج وملاحظات، عموما اظهر الشريط وبعد المناقشة المستفيضة وفق قناعة الدائرة، ان لاعب العربي انس بني ياسين كان يستحق البطاقة الحمراء في وقت مبكر بعد ارتكابه سلسلة من الاخطاء وتم الاكتفاء ببطاقة صفراء، بيد انه تمت إدانة الحكم عبدالرزاق اللوزي لاحتسابه ركلة جزاء ثم تراجع بعد اشارة من المساعد الاول فيصل شويعر بأن هذه الحالة سبقها تسلل، وان هناك ركلة جزاء لصالح انس الزبون بعد تعرضه للعرقلة من أنس بني ياسين لم يتم احتسابها، كذلك فإن لاعب العربي ماهر الجدع كان يستحق البطاقة الحمراء قبل عملية طرده، وفي حالة الطرد بررها الحكم المساعد بأن الجدع قام بشتمه، ولم يتوقف الامر عند هذه الحالات فإن حارس العربي الهزايمة هو الآخر كان يستحق الطرد بعد سلسلة من التجاوزات، كما ضبط الشريط لاعب العربي محمود البصول يركل بقدمه لاعب الحسين علي ذيابات فيما لم يشاهد الطاقم التحكيمي هذا التصرف.

مباريات الكاس

- الوحدات * الجزيرة: تم التأكيد على مبالغة لاعب الوحدات محمد جمال بالحصول على البطاقة الصفراء، وكان يفترض منحه الصفراء ولحظة المبالغة اتباعها بالحمراء، فيما تم التأكيد على صحة هدف المباراة الوحيد. 

- البقعة * اتحاد الرمثا: كان يفترض منح لاعب اتحاد الرمثا محمد غازي بطاقة صفراء لتعمده الخشونة ضد عامر وريكات، ورغم اتفاق الأكثرية على ان حالة مهاجم الاتحاد شادي الشرمان (التمثيلية) مع المدافع جاسم غلام الا ان البشتاوي اشار الى ان هناك ركلة جزاء صحيحة للشرمان تسبب بها غلام ولم تحتسب، وما تبقى من الحالات لم تكن مؤثرة كثيرا تم تصويبها من قبل اللجنة.