أدريانو ينجو من عقوبة الإيقاف

ريو دي جانيرو - نجا المهاجم البرازيلي ادريانو المنضم لساو باولو على سبيل الاعارة من عقوبة كبيرة وتقرر ايقافه مباراتين فقط أول من امس الاثنين بعدما تقبلت احدى المحاكم اقواله بأنه استخدم رأسه لدفع وليس لنطح احد لاعبي الفريق المنافس في بطولة محلية لكرة القدم بالبرازيل.

اضافة اعلان

وكانت احدى محاكم الانضباط في البرازيل وجدت ان ادريانو المعار من انتر ميلان الايطالي اشتبك مع دومينغوز قلب دفاع سانتوس بطريقة عدوانية خلال المباراة التي فاز فيها فريقه 3-2 لكنها استبعدت ان تكون درجة احتكاك اللاعبين وصلت الى حد "نطحة" رأس خطيرة.

وكان ادريانو اتهم في بادئ الامر بالاعتداء الجسدي على لاعب منافس وهو ما كان سيعرضه للايقاف مدة تتراوح من 120 الى 540 يوما.

واظهر فريق الدفاع عن ادريانو صورا تلفزيونية لواقعة نهائي كأس العالم الشهيرة في 2006 والتي تتعلق بالفرنسي زين الدين زيدان والايطالي ماركو ماتيرازي لتدعيم موقف اللاعب البرازيلي، وامضى ادريانو بالفعل مباراة واحدة ضمن العقوبة عندما لم يشارك في اللقاء الذي خسر فيه ساو باولو 3-2 امام مضيفه ماريليا.