أرمسترونج يلوح بالاعتزال مجددا

لوكا (إيطاليا)- لوح الدراج الاميركي الشهير لانس أرمسترونج الحائز على لقب سباق "تور دي فرانس"ست مرات أمس الخميس بالاعتزال قائلا لصحيفة إيطالية إنه قد يتخذ قراره قبل نهاية فصل الصيف.

اضافة اعلان


وصرح أرمسترونج لصحيفة "جازيتا ديللو سبورت" بأنه " قد ينتهي كل شيء بعد أربعة شهور . أفتقد أطفالي كثيرا ثم أن كل هذا الضغط الذي أتعرض له يؤثر علي جدا".


وكان الدراج الاميركي المخضرم (33 عاما) قد دعا أمس الاول الاربعاء إلى مؤتمر صحفي في 18 نيسان 'إبريل المقبل لاعلان "أمر مهم".


وتوجه أرمسترونج فجأة إلى مدينة لوكا في مقاطعة توسكاني الايطالية متطوعا للادلاء بإفادته أمام قاضي التحقيق جيسيبي كواتروتشي الذي يحقق في ادعاءات بأن أرمسترونج أهان وهدد الدراج الايطالي فيليبو سيميوني خلال سباق تورد دي فرانس عام2004


وكان سيميوني قد شهد في قضية منشطات في بولونيا حكم فيها على الطبيب الايطالي ميكيلي فيراري صديق وشريك أرمسترونج بالسجن لمدة 12 شهرا مع إيقاف التنفيذ.


وأكد أرمسترونج أنه أبلغ القاضي بكل ما يعرفه قائلا "شرحت له بالتفصيل ما حدث في ذلك اليوم".