ألعاب القوى : هولمز وأولسون يغيبان عن بطولة العالم

ألعاب القوى : هولمز وأولسون يغيبان عن بطولة العالم
ألعاب القوى : هولمز وأولسون يغيبان عن بطولة العالم

 مدن - انسحبت العداءة البريطانية كيلي هولمز الفائزة بميداليتين ذهبيتين في دورة اثينا الاولمبية 2004 من بطولة العالم لالعاب القوى المقرر ان تقام في هلسنكي الشهر المقبل بسبب اصابة في وتر العرقوب.

اضافة اعلان

     وغابت هولمز التي فازت بسباقي 800 و1500 متر في دورة اثينا العام الماضي عن التصفيات البريطانية منذ اسبوعين وكانت تأمل ان تشارك في سباق 1000 متر في لقاء جائزة لندن الكبرى اليوم الجمعة، وقالت هولمز اول امس الاربعاء: بذلت كل ما في وسعي الاسبوع الماضي للتعافي من اصابتي في وتر العرقوب، خضعت لجلسات علاج طبيعي مكثفة لكن التدريب الذي أجريته ليلة يوم الثلاثاء اثبت لي انني لا أستطيع المشاركة في السباقات.

 

    ونقل موقع الاتحاد الدولي لالعاب القوى على الانترنت عن هولمز قولها " أشعر بخيبة أمل كبيرة"، وفازت هولمز بالميدالية الفضية في سباق 800 متر في بطولة العالم السابقة وفضية سباق 1500 متر عام 1995، وقالت: من الواضح ان ذلك يعني انني لن اشارك في بطولة العالم وهي لطمة قوية اخرى، السبب الوحيد لاستمراري في التدريب هو المشاركة في سباق واحد امام جمهور بلادي للمرة الاخيرة، كل تركيزي ينصب الآن على المشاركة في سباق شيفيلد.

    ويقام سباق شيفيلد في شمال انجلترا في 21 اب/أغسطس المقبل وسيكون آخر ظهور لهولمز في سباق في بريطانيا قبل اعتزالها.

أولسون يغيب عن بطولة العالم

    من جهة أخرى قرر السويدي كريستيان اولسون البطل الاولمبي في الوثب الثلاثي عدم المشاركة في بطولة العالم لألعاب القوى من أجل الحصول على راحة بعد خضوعه لجراحة لعلاج اصابة في القدم، ونقلت وكالة تي.تي السويدية للانباء عن اولسون قوله انه يريد تفادي حدوث اي مضاعفات لقدمه بعد العملية الجراحية التي اجريت منذ شهر.

    وقال اولسون في بيان نقلته الوكالة السويدية: اظهر فحص دقيق بجميع انواع الاشعة السينية انني اصبحت لائقا، كل شيء يبدو على ما يرام الآن لكني لا اريد المجازفة.

    وأوضح اولسون انه يتطلع الآن للمشاركة في بطولة العالم لالعاب القوى داخل القاعات في موسكو وبطولة اوروبا في جوتنبرغ بالسويد العام

سقوط سيبنغ في اختبار المنشطات

    قال الاتحاد الجنوب افريقي لألعاب القوى اول امس الاربعاء ان الاختبارات اثبتت تعاطي العداء ايزيكيل سيبنغ مادة نوراندروستيرون المنشطة والمحظورة رياضيا، وكان العداء الجنوب افريقي فاز بالميدالية الفضية في سباق 800 في دورة اتلانتا الاولمبية عام 1996.

    وجاءت نتيجة اختبار العينة الاولى التي اخذت من سيبنغ في 21 شباط/فبراير الماضي ايجابية كما أكدت نتيجة اختبار العينة الثانية تناوله المنشطات، وقال ليونارد تشوني رئيس الاتحاد الجنوب افريقي لألعاب القوى في مؤتمر صحافي اول امس الاربعاء: تلقينا اخطارا رسميا من الاتحاد الدولي لألعاب القوى بأن نتيجة العينة الثانية لايزيكيل سيبنغ جاءت ايجابية ايضا.

    وسيتم ايقاف سيبنغ حتى انعقاد جلسة تحقيق في جنوب افريقيا في ايلول/سبتمبر المقبل بشأن ثبوت تعاطيه المنشطات.