اف.سي سيدني يحرم الأهلي من المركز الخامس

اف.سي سيدني يحرم الأهلي من المركز الخامس
اف.سي سيدني يحرم الأهلي من المركز الخامس

 بطولة العالم للأندية

  طوكيو - احتل اف.سي.سيدني الاسترالي المركز الخامس في بطولة العالم للاندية المقامة حاليا في طوكيو بفوزه على الاهلي المصري (2-1) في المباراة التي اقيمت بينهما امس الجمعة في طوكيو، وسجل الترينيدادي دوايت يورك (35) وديفيد كارني (66) هدفي سيدني، وعماد متعب (45 هدف الاهلي).

اضافة اعلان

 واكتفى الاهلي بالمركز السادس والاخير بعد خسارته الاولى ايضا امام اتحاد جدة السعودي (0-1) وهو الذي شارك في البطولة بسجل يخلو من الهزائم في 55 مباراة على التوالي، وكان بوسع الفريق القاهري ان يخرج فائزا لكن لاعبيه اضاعوا كما هائلا من الفرص.

 وسيطر الاهلي على مجريات اللعب في الشوط الاول بفضل تحركات لاعبه المتألق محمد بركات الذي مرر كرة عرضية رائعة داخل المنطقة تطاول لها متعب برأسه وسددها عالية والمرمى مشرع امامه (25)، ونجح سيدني في افتتاح التسجيل خلافا لمجريات اللعب عندما رفع ستيف كوريكا كرة داخل المنطقة من ركلة حرة مباشرة طار لها الترينيدادي المخضرم دوايت يورك (34 عاما) لاعب مانشستر يونايتد الانجليزي سابقا وادعها برأسه داخل الشباك (35).

 لكن الاهلي نجح في ادراك التعادل وعوض متعب خطأه الاول عندما ادرك التعادل لفريقه عندما راوغ الدفاع الاسترالي ثم الحارس قبل ان يسجل في المرمى الخالي (45)، واضاع الفريقان فرصا عدة للتسجيل في الشوط الثاني قبل ان يسجل كارني هدف الفوز عندما سدد من تحت الحارس المصري نادر السيد فتابعت كرته طريقها داخل الشباك (66).

 نور يهدي هدفه لجماهير الإتحاد

 أصبح اسم اللاعب السعودي محمد نور على لسان متابعي بطولة العالم للاندية المقامة حاليا في اليابان خصوصا من جانب اليابانيين بعدما تألق في مباراتي فريقه أمام الاهلي المصري وساوباولو البرازيلي، ويتصدر نور لائحة هدافي البطولة مع البرازيلي أموروزو مهاجم ساوباولو ولكل منهما هدفين.

 ولفت نور الانظار بأدائه الراقي والمتطور وأبدى الاسباني رفاييل بنيتيز مدرب ليفربول الانجليزي اهتمامه به وأفصح عن رغبته في ضمه إلى صفوف الفريق الانجليزي، وأجرت وكالة الانباء الالمانية (د.ب.أ) حديثا شاملا مع اللاعب السعودي في طوكيو اول من امس الخميس حيث أكد نور أن الهداف لا يتوقع بل يجب أن يحرز الاهداف وأن يسعد الجماهير، وأنه شعر بثقة كبيرة قبل مباراة الاهلي وهدفه الاول منحه ثقة أكبر في المباراة الثانية.

 وأكد نور على دور ناديه الإتحاد في وصوله لهذا المستوى قائلا: لولا نادي الاتحاد لما وصلت إلى هذا المستوى، وأشكر جماهير الاتحاد ومنصور البلوي رئيس النادي لانهم وقفوا إلى جانبي أثناء فترة إيقافي، لم يكن أحد يتوقع أن يظهر الاتحاد بهذا المستوى والوصول لهذه المرحلة من بطولة العالم للاندية والمؤكد أن ظهوره بهذا المستوى ساعد كثيرا في تألقي.

 وفسر نور تفوق الإتحاد في هذه البطولة إلى فوزه ببالبطولة الآسيوية مرتين على التوالي وأضاف: كرة القدم لا تعترف بالاقوال أو التوقعات وإنما بمن يخلص في خدمتها على أرض الملعب ونحن فعلنا ذلك فتفوقنا، لقد أكدنا للجميع أنه بمقدورنا أن نكون أكثر من ند أمام ناد عالمي مثل ساوباولو، بصراحة لقد كانت هناك ظروف عصيبة للغاية قبل البطولة ومررنا بأوقات مخيفة، بالنسبة لي كقائد للفريق لم أكن أتوقع أن تمر هذه الظروف بتلك السهولة التي مرت بها خصوصا أمام الاهلي المصري، ولا يخفى على أحد حجم شدة المنافسة والتحدي الدائم مع الاشقاء المصريين على صعيد الاندية وفي كل المسابقات والرياضات الاخرى.

 وقال نور هن هدفه في مرمى الأهلي: هذا الهدف أهديه للجماهير الاتحادية التي دائما ما تقف خلفي وخلف كل اللاعبين، وكذلك لمنصور البلوي الرئيس الذهبي الذي وفر لنا كل ما نحتاجه حتى بلغنا هذا المستوى العالمي الذي أكد بأن الاتحاد قادر على صنع المعجزات، لقد كان هدفا رائعا حقق لنا الفوز المنشود.

 وعن الإنطباع الذي خرج به من مباراة ساوباولو صرح نور: ساوباولو فريق قوي يجيد الانتشار في الملعب ولديه حارس عملاق ومهارات فنية عالية خصوصا في خط الهجوم، وقد أبهرني أموروزو صاحب الخبرة الاوروبية الكبيرة بأدائه الرائع السهل الممتنع، الحظ وقليل من الخبرة وتجنب الاخطاء الدفاعية التي وقعنا فيها إلى جانب تحكيم عادل ونزيه كان بالتأكيد سيجنبنا من الخسارة.

 ولم يخف نور أن مسؤوليته أصبحت أكبر بعد تألقه في هذه البطولة خاصة إذا شارك في نهائيات كأس العالم 2006 مع المنتخب السعودي وأضاف: أشعر بأن المسؤولية أصبحت جسيمة، وإذا حصلت على أي جائزة أفضل لاعب في هذه البطولة أو أي لقب فهو نصر لكل لاعب اتحادي وليس لمحمد نور وحده، واعتقد أنه في حال قرض رقابة صارمة على في نهائيات كاس العالم سيعمل زملائي ومدربي على مساعدتي للتخلص منها.

 وأكد نور أن فريقه لن يفرط بالمركز الثالث قائلا: وسنقدم كل ما لدينا من أجل إسعاد الجماهير الاتحادية، سنبذل قصارى جهدنا من أجل العودة إلى السعودية وبحوزتنا الميدالية البرونزية.

 يوردانيسكو يتهم التحكيم

 في وقت كان الاسباني رفاييل بينيتيز مدرب ليفربول الانجليزي يعرب فيه عن سعادته بفوز فريقه على فريق ديبورتيفو سابريسا الكوستاريكي (3-0)، لم يكن يعلم أن والده قد توفي في مدريد قبل ساعات من المباراة التي أقيمت ضمن بطولة العالم للاندية في كرة القدم والمقامة حاليا في اليابان.

 وعملت عائلة بينيتيز على إخفاء الخبر عنه قبل اللقاء حتى لا يؤثر ذلك في قيادة فريقه نحو المباراة النهائية للبطولة حيث يواجه ساوباولو البرازيلي، ولم يفصح المدرب الاسباني حتى الان عن نيته في السفر إلى أسبانيا ويتوقع أن يبقي في طوكيو حتى المباراة النهائية التي تقام الاحد المقبل.

 على صعيد آخر انتقد الروماني انخل يوردانيسكو مدرب فريق الاتحاد السعودي الحكم الفرنسي الان سارز الذي ادار مباراة فريقه مع ساوباولو في طوكيو ضمن البطولة ذاتها، وقال المدرب الروماني اول من امس الخميس لوكالة الانباء الالمانية (د.ب.أ) أنه يكفي العودة لشريط المباراة للوقوف على الاخطاء الفادحة التي ارتكبها الحكم في حق فريقه، وتابع يوردانيسكو: لقد حرمنا الحكم الفرنسي من ركلة جزاء واضحة لا غبار عليها عندما توغل محمد كالون بالكرة التي اصطدمت بيد أحد المدافعين.

 وأثنى المدرب الروماني المخضرم على لاعبي الاتحاد وقال: أنني فخور بالاداء الذي قدموه أمام واحد من أقوى أندية العالم على رغم الفارق الكبير الذي يفصل اللاعبين السعوديين عن البرازيليين الا ان لاعبينا ألغوا هذه الفوارق ولعبوا بندية كبيرة ولو أنصفنا الحكم لخرجنا متعادلين على الاقل.

 وأضاف: لقد تسبب الحكم بقراراته في فقدان صوتي لانني كنت أصرخ بينما الحكم الرابع يحاول تهدئتي، ربما أكون قد أسأت التقدير بعدم مشاركة اللاعب المخضرم حمزة أدريس وتعمدي عدم إشراك أسامة أساسيا منذ بداية المباراة.

 وأوضح يوردانيسكو: لم يدخل أسامة ضمن حساباتي إلا قبل أقل من 24 ساعة من بداية اللقاء لذلك أشركته متأخرا، واعتقد أن الرهبة التي أصيب بها اللاعبون قبل بداية اللقاء من الفريق البرازيلي تسببت في دخول الهدف الاول في مرمى فريقي لكنهم عادوا إلى أجواء المباراة بعد تسجيل هدف التعادل.

 وتحدث يوردانيسكو عن المباراة المقبلة مع ديبورتيفو سابريسا الكوستاريكي والتي يخوضها اتحاد جدة في مدينة يوكوهاما يوم غد الاحد فقال: من الواضح أن الاتحاد يعد من بين أفضل ثلاثة أندية مع ليفربول وساوباولو البرازيلي، وبدون غرور لو حالفنا القليل من الحظ لبلغنا المباراة النهائية.

 وأوضح يوردانيسكو: لكن هذا لا يعني ان الفريق المنافس سيكون صيدا سهلا أمامنا لكننا سنلعب للفوز ولدينا كل المقومات لبلوغ غايتنا، أرى أن المركز الثالث يليق بنادي الاتحاد نظرا للاداء الجيد الذي قدمه الفريق في مباراتيه أمام الاهلي المصري وساوباولو.