الاتحادان السعودي والسوري يسعيان إلى التعويض

دوري أبطال آسيا- المجموعة الأولى

 

الرياض - يسعى كل من الاتحادين السعودي والسوري الى تعويض خسارتهما في الجولة الثالثة عندما يستضيف الاول اصفهان الايراني ويحل الثاني ضيفا على كوروفتشي الاوزبكستاني اليوم الاربعاء في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الاولى ضمن دوري ابطال آسيا في كرة القدم.

اضافة اعلان

وكان اتحاد جدة سقط امام مضيفه اصفهان 1-2، والاتحاد الحلبي على ارضه امام كوروفتشي صفر-2.

ويتصدر كوروفتشي ترتيب المجموعة برصيد ست نقاط، بفارق الاهداف امام اتحاد جدة، يأتي الاتحاد السوري ثالثا بثلاث نقاط بفارق الاهداف ايضا امام اصفهان.

ويتأهل بطل المجموعة فقط الى الدور ربع النهائي، علما بأن الاتحاد السعودي ذاق طعم احراز اللقب مرتين في عامي 2004 و2005.

وعلى ستاد الأمير عبدالله الفيصل في جدة، يأمل الاتحاد السعودي في الانفراد مجددا بصدارة المجموعة والثأر من ضيفه الذي هزمه في مباراة الذهاب.

ولا شك أن الفرصة مواتية للاتحاد الذي يقوده المدرب الجديد الأرجنتيني غابرييل كالديرون لتحقيق النقاط الثلاث التي تعتبر مهمة للفريق الذي ينافس بقوة على بطاقة المجموعة.

وسبق لكالديرون ان اشرف على منتخب السعودية قبل نحو ثلاثة اعوام.

أما الفريق الإيراني فيسعى لتأكيد فوزه السابق والعودة لدائرة المنافسة من جديد بعد أن تلقى خسارتين في بداية المشوار.

ويعتبر الاتحاد الطرف الأفضل من الناحية الفنية، إذ كان بإمكانه تفادي الخسارة في المباراة السابقة التي أقيمت في ايران ولكن غياب بعض العناصر الأساسية وإهدار العديد من الفرص كانا سببا مباشرا في الخسارة.

وسيلعب الفريق الاتحادي بصفوف مكتملة بعد تعافي المهاجم البرازيلي ماغنو ألفيس وعودة الدولي سعود كريري من الإيقاف، ويبرز الى جانبهما محمد نور والبرازيلي تشيكو والغيني الحسن كيتا ومناف أبو شقير وحمد المنتشري وأسامة المولد واحمد الدوخي.

ويضم اصفهان في المقابل عددا من اللاعبين الجيدين أمثال سيد مهدي صالحي ومحمود كريمي والعراقي عبدالوهاب أبو الهيل وحسن تقي وجلال أكبري.

وفي المباراة الثانية، يدرك الاتحاد السوري ان اي نتيجة غير الفوز على مضيفه كوروفتشي متصدر المجموعة ستؤدي الى خروجه من مولد البطولة مبكرا، ومن هنا سيلعب وفقا لتصريحات لاعبيه بحثا عن النقاط الثلاث في مهمة تبدو صعبة للغاية وإن كان المدرب الروماني تيتا يعول الكثير على اكتمال صفوفه بعودة ثلاثي الوسط وائل عيان وعمار ريحاوي ويحيى الراشد الذين غابوا عن المباراة الماضية امام الفريق الاوزبكي الذي فاز في حلب 2-صفر.

ومن المتوقع ان يلعب الاتحاد بتشكيلة تضم الحارس محمود كركر وبكري طراب ومجد حمصي وصلاح شحرور (عمر حميدي) ووائل عيان ويحيى الراشد وعمار ريحاوي ومحمود امنة والفنزويلي جوناثان ومواطنه غوميز وعبدالفتاح الآغا.

لكن كوروفتشي سيحاول الاستفادة من عاملي الارض والجمهور لتكرار فوزه على الاتحاد على امل الاقتراب خطوة اضافية من حجز بطاقة المجموعة الى دور الثمانية.