الارجنتينية سواريز تطيح بالروسية سافينا من أكورا كلاسيك

الارجنتينية سواريز تطيح بالروسية سافينا من أكورا كلاسيك
الارجنتينية سواريز تطيح بالروسية سافينا من أكورا كلاسيك

تنس حول العالم
 

مدن - نجحت لاعبة التنس الارجنتينية باولا سواريز في تحويل تخلفها في المجموعة الاولى إلى فوز ثمين في المجموعتين التاليتين لتطيح بالروسية دينارا سافينا من الدور الاول لبطولة أكورا كلاسيك التي انطلقت فعالياتها مساء أمس الاول الاثنين والبالغ مجموع جوائزها 1.34 مليون دولار.

اضافة اعلان

وحجزت سواريز مكانها في الدور الثاني للبطولة بعدما تغلبت على سافينا المصنفة التاسعة للبطولة 3-6 و6-3 و6-4 لتصبح سافينا أولى اللاعبات المصنفات في البطولة التي تخرج منالمنافسة.

ولحقت بها الروسية ماريا كيريلينكو المصنفة السادسة عشرة للبطولة بالهزيمة أمام الصربية إيلينا يانكوفيتش 1-6 و4-6.

بينما حجزت الايطالية فلافيا بينيتا والصربية أنا إيفانوفيتش المصنفتان 12 و14 للبطولة مكانهما في الدور الثاني بعد تغلب الاولى على الامريكية ليزا رايموند 7-5 و6-3 والثانية على اليابانية أكيكو موريجامي 6-2 و6-1.

وفي باقي المواجهات التي جرت مساء أمس الاول في الدور الاول للبطولة فازت الفنلندية إيما لاين على الامريكية فانيا كينج 6-4 و6-2 والاسبانية فيرجينيا روانو باسكوال على الروسية إيلينا ليخوفتسيفا 6-4 و6-3 والامريكية ميلين تو على مواطنتها لوراجرانفيل 6-4 و1-6 و6-2.

وفازت الامريكية جاميا جاكسون على الارجنتينية ماريا دياز أوليفا 4-6 و6-2 و6-4 والاوكرانية ليزا شافتشوك على التشيكية هنا سروموفا والروسية فاسيليسا باردينا على الصينية مينج يوان 6-2 و6-4 والاوكرانية كاترينا بوندارينكو على الامريكية كوكو فاندفيج 6-4 و6-2.

وتغلبت الاسترالية سامانتا ستاوسر على الفرنسية ناتالي ديشي7-5 و6-4 والصينية شواي بينج على الايطالية مارات سانتانجيلو 6-1 و6-4 والنمساوية سيبيل بامر على التشيكية لوسي سافاروفا 6-4 و6-7 (6-8) و6-1.

التشيكي فانيك في الدور الثاني لبطولة بولندا

 صعد التشيكي ييري فانيك الى الدور الثاني في بطولة بولندا المفتوحة للتنس للرجال يوم امس الثلاثاء.

ففي الدور الاول للبطولة فاز فانيك على الايطالي اليسيو دي ماورو بمجموعتين متتاليتين بنتيجة 7-6 و6-صفر.

وتأهل الى الدور الثاني ايضا الارجنتيني مارتن فاسالو ارجويلو بعد انسحاب منافسه البرازيلي ماركوس دانييل من مباراتهما في الدور الاول بينما كانت النتيجة 6-4 و2-صفر لصالح اللاعب الارجنتيني.

الاصابة تمنع روديك من الدفاع عن لقبه في واشنطن

 ستمنع الاصابة في الظهر لاعب التنس الامريكي آندي روديك من الدفاع عن لقبه في بطولة واشنطن التي انطلقت فعالياتها مساء أمس الاول الاثنين.

وأعلن اللاعب مساء أمس الاول الاثنين انسحابه من البطولة بعد تدريب خفيف لاختبار إمكانية مشاركته. وتأكد غياب اللاعب عن البطولة بسبب الاصابة التي لحقت به يوم الخميس الماضي والتي أجبرته على الانسحاب قبل خوض مباراة دور الثمانية من بطولة كانتريوايد التي أقيمت على مدار الاسبوع الماضي في لوس أنجليس.

واقتنع روديك '23 عاما' بعد تدريب خفيف استمر 30 دقيقة فقط بأنه لا يزال غير لائق بدنيا.

وقال روديك إنه يأمل في اللعب ببطولة تورنتو للاساتذة التي تنطلق فعالياتها مطلع الاسبوع المقبل وكذلك المشاركة في بطولة سينسيناتي في الاسبوع التالي ضمن استعداداته لخوض بطولة أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز) رابع بطولات "جراند سلام" الاربع الكبرى في الموسم الحالي والتي تنطلق فعالياتها في 28 آب- أغسطس الحالي.

وسرق انسحاب اندي روديك من بطولة واشنطن الأضواء من فوز اللاعب الروسي مارات سافين في الدور الأول بالبطولة.

وتغلب سافين على مواطنه ايجور كونيتسين 6-3 و7-3 في مباراة استمرت 81 دقيقة.

وظهرت بعض لمحات لعروض سافين القديمة خلال المباراة ولعب عشر ضربات إرسال لا تصد.

وفي بقية مباريات الدور الأول أمس فاز الامريكي رايان سويتنج على مواطنه جوستين جيملستوب 7-6 و6-2 .

وفاز الجنوب إفريقي ويزلي مودي على الامريكي سام كويري 2-6 و7-6 و7-6 في مباراة دامت ساعتين و16 دقيقة.

وتغلب الالماني دنيس جريملماير على الجنوب إفريقي ويزلي وايتهاوس 6-2 و6-2 .

وفاز الامريكي كيفن كيم على الامريكي سكوت اوديسما 6-1 و6-3 .

اختبارات الكشف عن المنشطات تزعج هينجز

أعربت لاعبة التنس السويسرية مارتينا هينجز المصنفة الاولى على العالم سابقاعن ضيقها مساء أمس الاول الاثنين من القائمين على إجراء اختبارات الكشف عن المنشطات والذين لا يحترمون مواعيد مباريات اللاعبين ويفاجئون اللاعبين بإجراء هذه الاختبارات خلال بطولة أكورا كلاسيك المقامة حاليا بولاية كاليفورنيا الامريكية.

وتشارك هينجز الفائزة بخمسة ألقاب في بطولات "جراند سلام" الاربع الكبرى في البطولة الحالية للمرة الاولى منذ خمس سنوات وذلك بعد عودتها إلى اللعب هذا الموسم بعد ثلاث سنوات اعتزلت فيهم اللعب.

وقالت هينجز إن الاختبار المفاجئ للكشف عن المنشطات الذي أجري لها خلال تدريبها يوم الاحد أربك جدولها علما بأن البطولة الحالية هي الاولى لها منذ مشاركتها في بطولة إنجلترا المفتوحة (ويمبلدون) ثالث بطولات "جراند سلام" الاربع الكبرى.

وقالت هينجز '25 عاما' "أحاول أن أتحلى بروح

الاحتراف.ويجب أن ينظروا إلى جدول مباريات اللاعب. إنهم ينفذون عملهم فحسب ويفسدون اليوم بالكامل على اللاعب."

وأوضحت هينجز "يجب أن ينفذوا ذلك في نهاية اليوم أو في الصباح الباكر ولكن ليس في وسط اليوم حتى لا يتعارض ذلك مع جدول تدريبات اللاعب. الفارق لن يكون كبيرا إذا أجري الاختبارفي الصباح أو المساء أو في اليوم التالي."

وقالت هينجز إنه وسط الفضائح الجديدة لتعاطي المنشطات والتي اكتشفت في لعبتي سباقات الدراجات وألعاب القوى أصبحت اختبارات الكشف عن المنشطات مبدأ مهما ومفيدا.

ولكنها أشارت إلى الاهانة التي عانت منها قبل نحو عقد من الزمان عندما أيقظها المسؤولون عن إجراء هذه الاختبارات في السادسة صباحا لاجراء الاختبار عام 1996 الذي شهد دورة الالعاب الاولمبية بأتلانتا.

وقالت "إذا كنت أرغب في النوم فيجب أن يحترموا ذلك. ينبغي أن يكونوا أكثر احتراما للاعبين. ليست لدي أي مشكلة على الاطلاق في الخضوع لتلك الاختبارات."

وقالت هينجز إن القائمين على هذه الاختبارات تجاهلوا أيضا في مطلع الاسبوع الحالي لافتة "ممنوع الازعاج" التي علقتها لاعبة التنس الروسية ماريا شارابوفا المصنفة الرابعة على العالم حالياعلى باب غرفتها وأجروا عليها اختبار الكشف عن المنشطات أيضا.

وتساءلت هينجز "كيف يؤدون عملهم ؟" وقالت "لست خائفة من الاختبار ولكنهم يجب أن يحترموا على الاقل الحياة الخاصة للاعبين."