بتر اليد اليسرى للدولي البارغوياني خوليو غونزاليز

اسونسيون- اكد سيلسو غونزاليز، والد الدولي البارغوياني خوليو غونزاليز مهاجم فريق فيورنتينا الايطالي لكرة القدم، انه تم مساء الثلاثاء الماضي بتر اليد اليسرى لابنه الذي تعرض لاصابة خطرة ناجمة عن حادث سير في 22 كانون الاول/ديسمبر الماضي.

اضافة اعلان

وقال سيلسو لمراسل صحيفة "اي بي سي" في مستشفى بادوفا الايطالي حيث يعالج خوليو "ليس هناك اي بديل. كان من الواجب بتر يده من اجل الحفاظ على حياته".

واستغرقت العملية مدة ساعتين، حسب ما افاد مصدر طبي لم يكشف خطورتها.

وكان خوليو خضع لثلاثة عمليات بعد اصابته لكن مضاعفات على اليد اليسرى المصابة استوجبت عملية البتر.

وكان خوليو غونزاليز (24 عاما و1.91 م و82 كلغ) حصل مع منتخب بلاده على فضية مسابقة كرة القدم في اولمبياد اثينا 2004، وقد تعرض للاصابة عندما كان يقود سيارة برفقة الارجنتيني جيراردو غريغيني (17 عاما) زميله في الفريق متوجهين الى مطار فينتشنزا للمغادرة الى بلديهما لقضاء عطلة نهاية السنة.

واصيب غريغيني بكسر في قصبة الساق اليمنى وادخل الى المستشفى حيث سمح له بعد ذلك بالتوجه الى الارجنتين.