حبيل يقود أم صلال لتخطي الجزيرة في الزفير الأخير

دوري أبطال آسيا

 

مدن آسيوية - سجل البحريني علاء حبيل في الوقت الضائع ليمنح فريق أم صلال القطري فوزا غاليا أمس الأربعاء على مضيفه الجزيرة الإماراتي 1-0 في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة بالدور الأول من مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

اضافة اعلان

وحقق ام صلال مفاجأة من العيار الثقيل بعدما كانت كل الترشيحات تصب لصالح الجزيرة الذي اكمل اليوم مسلسل اخفاقات الفرق الاماراتية في الجولة الأولى من البطولة بعد خسارة الاهلي امام باختاكور الاوزبكي 1-2، والشارقة والشباب امام اصفهان وفولاذ الإيرانيين 1-3 و0-2 على التوالي.

من جانبه، حقق ام صلال بداية صاروخية وهو يدين بفوزه امس اضافة لعلاء حبيل صاحب الهدف الوحيد الى التالق اللافت الذي ابداه حارس مرماه بابا مالك الذي تصدى لركلة جزاء ولفرص من النوع النادر.

وضغط الجزيرة منذ البداية بحثا عن هدف سريع وكاد يحقق ذلك في الدقيقة الرابعة بعدما وجد سبيت خاطر نفسه وحيدا في مواجهة المرمى وبدل ان يسدد مباشرة مرر الكرة الى البرازيلي لويس بايانو الذي سددها ضعيفة بين يدي الحارس.

واهدر الجزيرة فرصة ثانية لا تعوض حين انفرد ابراهيما دياكيه بعد تمريرة رائعة من البرازيلي رافائيل سوبيس، لكنه ارسل الكرة الى جانب القائم رغم سهولة مهمته (8).

ورغم البداية القوية للجزيرة الا ان لاعبيه توقفوا فجاة عن صناعة الخطر على مرمى بابا مالك، وكانت سيطرتهم المطلقة على المجريات دون فاعلية لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وبدأ الجزيرة الشوط الثاني مهاجما ايضا وذهبت رأسية البرازيلي روزاريو بعد عرضية سبيت خاطر الى جانب القائم (49)، قبل ان تسنح لاصحاب الارض فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما توغل دياكية ووقع ارضا بعدما دخل بين عبد الرحمن محمود ومصطفى ادم ليحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها بايانو وتألق بابا مالك في صدها على دفعتين (58).

وانتظر ام صلال الدقيقة 77 لصنع فرصته الاولى بعد توغل من البرازيلي ماغنو الفيش انهاه بتسديدة صدها حارس الجزيرة علي خصيف.

وحاول مدرب الجزيرة ابل براغا تعزيز الجانب الهجومي لفريقه فاشرك صالح عبيد وعبدالله قاسم مكان عبدالله موسى وعبد السلام جمعة، وكاد قاسم يثبت حدس مدربه بعدما كان قريبا من تسجيل هدف الفوز مستغلا عرضية خالد سبيل وسدد كرة قوية صدها بابا مالك ببراعة (89).

وعاقب علاء حبيل مهاجمي الجزيرة على اهدارهم الفرص العديدة حين انفرد وارسل كرة رائعة في مرمى خصيف (90).

وفي بقية المباريات فاز فولاذ اصبهان الإيراني على الشباب الاماراتي 2-0 أمس الاربعاء في الجولة الإولى من منافسات المجموعة السادسة. وسجل سيد مهدي صالحي (1) وارماندو ميغل سا (90) الهدفين.

وكان كوروفتشي بونيودكور الاوزبكستاني تغلب على الاتفاق السعودي 2-1 في نفس المجموعة، وسجل انفارجون سولييف (28 و48) هدفي كوروفتشي، وصالح بشير (69) هدف الاتفاق.

وفي المجموعة السابعة، فاز شنغهاي شينخوا الصيني على ضيفه القوات المسلحة السنغافوري 4-1، وسجل هرنان باركوس (25 من ركلة جزاء و90) ويو تاو (74) ويين تشيفو (85) اهداف شنغهاي، وجون ويلكنسون (63) هدف القوات المسلحة.

وكان سوون سامسونغ الكوري الجنوبي فاز على كاشيما انتلرز الياباني بالنتيجة ذاتها، وسجل البرازيلي ايدو (45) ولي ووي فينغ (45"2) وهونغ سوون هاك (82) وبارك هيون بيوم (89) اهداف سوون، والبرازيلي ماركينوش (90) هدف كاشيما.

وفاز كواساكي فرونتال الياباني على تيان جين تيدا الصيني 1-0 في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثامنة، وسجل البرازيلي ريناتينيو الهدف في الدقيقة 16.

وكان سنترال كوست كارينرز الاسترالي تعادل سلبا مع بوهانغ ستيلرز ضمن المجموعة ذاتها.