رئيس ريال مدريد يصر على تأجيل الانتخابات

 

مدريد - أصر رئيس نادي ريال مدريد الاسباني لكرة القدم فيرناندو مارتن يوم امس الثلاثاء أنه لن يجري الانتخابات الرئاسية الجديدة بالنادي في المستقبل القريب.

اضافة اعلان

وقال مارتن في بيان رسمي نشره موقع ريال مدريد على الانترنت يوم امس "ستجرى الانتخابات في اللحظة المثالية بالنسبة للنادي ..سيكون إجراء الانتخابات الان أمرا خطيرا وسيؤثر على استقرار النادي".

وأفادت صحيفة "ماركا" الاسبانية الرياضية بأن 57 بالمئة من جماهير ريال مدريد تفضل إجراء انتخابات الرئاسة بالنادي خلال هذا الصيف بدلا من استمرار مارتن في منصبه بدون انتخابات حتى 2008.

كان رئيس ريال مدريد السابق فلورنتينو بيريز قد عين مارتن خلفا له عندما استقال من منصبه بشكل مفاجئ في شباط - فبراير الماضي. وينوي مارتن قضاء العامين المتبقيين من فترة ولاية بيريز الثانية في منصبه مستغلا هذا الوقت في "إعادة تأسيس البنية التحتية الرياضية لنادينا العظيم".

كما أكد مارتن أن ريال مدريد يتمتع "باقتصاد صحي" ونفى تماما ما وصفه "بالشائعات غير المسؤولة" مثل التي أثارها أنخيل توريس رئيس نادي جيتافي الاسباني وآخرون عن غرق ريال مدريد في ديون تصل قيمتها إلى 500 مليون يورو (600 مليون دولار).

وقال مارتن "لدينا أقوى موقف مالي بين جميع أندية كرة القدم في العالم .. مما يضمن وجود السيولة المالية لدينا وهو في الوقت ذاته أساس استقلاليتنا".