عاصفة إقالة المدربين في البوندسليغا تطيح بسكيبه من تدريب اينتراخت فرانكفورت

عاصفة إقالة المدربين في البوندسليغا تطيح بسكيبه من تدريب اينتراخت فرانكفورت
عاصفة إقالة المدربين في البوندسليغا تطيح بسكيبه من تدريب اينتراخت فرانكفورت

برلين  - اعلن نادي اينتراخت فرانكفورت صاحب المركز الرابع عشر في الدوري الالماني لكرة القدم أمس الثلاثاء تعيين كريستوف داوم مدربا لفريقه خلفا لميكايل سكيبه الذي اقيل من منصبه.

اضافة اعلان

واوضح النادي ان داوم 57 عاما المدرب السابق للفريقين التركيين فنربغشة 2003-2006 و2009-2010 وبشيكتاش 1994-1996 و2001-2002 سيشرف على تدريب الفريق حتى 30 حزيران(يونيو) المقبل، مضيفا “ان الطرفين يهدفان الى مواصلة العمل بعد هذا التاريخ”.

وتابع النادي انه قرر اقالة سكيبه بسبب “التطور الرياضي السلبي للفريق في الاشهر الاخيرة”.

وكان مصير سكيبه على كف عفريت منذ اسابيع عدة بسبب النتائج المخيبة التي حققها الفريق حيث خسر 7 مباريات وتعادل في اثنتين وفاز في واحدة في مرحلة اياب الدوري، علما بان عقده ينتهي العام 2012.

ويعرف داوم جيدا الكرة الالمانية من خلال قيادته باير ليفركوزن 1996-2000 وكولن 2006-2009، وهو قاد الاخير من الدرجة الثانية الى الاولى.

وكان داوم مرشحا لاستلام الادارة الفنية للمنتخب الالماني العام 2001 بيد ان تورطه في فضيحة تناول مادة الكوكايين المخدرة حرمته من تحمل هذه المسؤولية.وكان داوم قاد فنربغشه الى احراز لقب بطل الدوري التركي عامي 2004 و2005، لكنه فشل في الاحتفاظ به للعام الثالث حيث حل ثانيا بفارق نقطتين خلف غريمه التقليدي وجاره غلطة سراي، كما خسر نهائي مسابقة الكأس امام غريمه وجاره الثاني بشيكتاش.

ويعتقد فرانز بكنباور الذي سبق له الفوز مع المانيا بكأس العالم لكرة القدم أن عاصفة تغيير المدربين بين فرق دوري الدرجة الاولى المحلي ستنتهي قريبا وستهدأ الأمور.

وقال بكنباور الذي فاز بكأس العالم كلاعب ومدرب “انه أمر فريد من نوعه. احيانا كان يترك مدربون مناصبهم اثناء الموسم لكن هذا العام الوضع يسير بشكل غريب”.

وأضاف عضو اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) “لكنه لا يشكل اتجاها في حد ذاته. انه مجرد استثناء”.

وكان أكبر مصدر للدهشة بالنسبة لبكنباور عندما عاد فليكس ماغات الى ناديه السابق فولفسبورغ يوم الجمعة الماضي بعد يومين من ترك نادي شالكه.

وترك ماغات شالكه رغم صعود الفريق الى دور الثمانية في دوري أبطال اوروبا هذا الموسم.

وقال بكنباور “من غير المألوف أن ينفصل مدرب عن فريق ثم يوقع عقدا لتدريب فريق اخر في اليوم التالي لكنه وضع استثنائي”.

وشهدت الاسابيع القليلة الماضية حركة تنقلات لمدربي الدوري الالماني مما يهدد سمعة البطولة بوصفها مؤسسة منظمة جيدا.

وبخلاف ماغات قال ارمين فيه إنه سيترك تدريب هامبورغ بنهاية الموسم لكنه أقيل من منصبه في اليوم التالي بعد هزيمة ثقيلة 6-0 أمام بايرن ميونيخ.

وأعلن لويس فان غال مدرب بايرن ميونيخ عزمه ترك فريقه بنهاية الموسم قبل عام واحد من نهاية عقده.

وقال يوب هينكس مدرب باير ليفركوزن انه سيرحل في نهاية الموسم الحالي وفريقه في المركز الثاني في الدوري وينافس على اللقب.وأكد هينكس الذي سيحل روبن دوت مدرب فرايبورغ مكانه في ليفركوزن،انه لم يقرر بعد ما اذا كان سيعود الى بايرن بمجرد رحيل لويس فان غال مدربه الحالي بنهاية الموسم.وقال هينكس في بيان “لم أوافق بعد ولم تحدث مفاوضات مع بايرن حتى الان” واضاف ان كارل هانز رومينيغه الرئيس التنفيذي لبايرن تحدث اليه كي “يقدم اليه عرضا”.وسبق لهينكس تدريب بايرن ميونيخ مرتين أحدثهما في العام 2009 عندما تسلم قيادة الفريق في اخر خمس مباريات في الموسم ليساعده على احتلال المركز الثاني والتأهل لدوري ابطال اوروبا بعد اقالة يورغن كلينسمان”.-(وكالات)