كلينسمان يرغب بالاستمرار وبقاء جهازه الفني معه في المنتخب الالماني

كلينسمان يرغب بالاستمرار وبقاء جهازه الفني معه في المنتخب الالماني
كلينسمان يرغب بالاستمرار وبقاء جهازه الفني معه في المنتخب الالماني

 

 برلين - لم يكتف يورغن كلينسمان بالتفكير في اتخاذ قراره بشأن بقائه في منصبه كمدير فني للمنتخب الالماني لكرة القدم بعد انتهاء بطولة كأس العالم 2006 بألمانيا ولكنه أبدى رغبته وتوقعاته لبقاء أعضاء الجهاز الفني أيضا مع الفريق.

اضافة اعلان

ونقلت مجلة "كيكر" أول من أمس الاثنين عن كلينسمان قوله "سأبقى في منصب المدير الفني للمنتخب الالماني بعد انتهاء كأس العالم 2006".

وأضاف كلينسمان أنه يتمنى ويتوقع بقاء أعضاء الجهاز الفني للفريق بعد انتهاء البطولة التي تستضيفها ألمانيا في 12 مدينة من التاسع من حزيران/يونيو المقبل ولمدة شهر.

وأبدى كلينسمان رغبته في تمديد عقد أوليفر بييرهوف كمدير للمنتخب وكذلك يواكيم لوفه المدرب المساعد لكلينسمان ومدرب حراس المرمى أندرياس كويبك.

وأوضحت المناقشات التي دارت بين كلينسمان والاتحاد الالماني للعبة أن قرار المدرب بشأن الاستمرار مع الفريق لا يتوقف على فوز المنتخب الالماني بلقب كأس العالم المقبلة.

وأتضح من خلال المناقشات أيضا إنه في حالة تقديم المنتخب الالماني أداء جيدا في كأس العالم مثل الذي قدمه في بطولة كأس العالم للقارات الماضية ووصوله إلى دور الثمانية أو الدور قبل النهائي فإن كلينسمان سيجدد عقده مع الاتحاد على الاقل حتى عام 2008 حيث تقام بطولة كأس الامم الاوروبية.

وقال كلينسمان (41 عاما) "تحسن الفريق في الشهور ال15 الماضية يبدو محفزا للغاية. وقد اكتشفنا مواهب جديدة وأشركنا عددا من اللاعبين الشبان ضمن صفوف المنتخب الالماني حيث أنه من مهامنا مساعدتهم لاحتراف اللعب الدولي. وهذا عمل مثير وممتع".

وكان كلينسمان قد تولى مسئولية تدريب الفريق عقب استقالة رودي فولر من منصبه بسبب الخروج المبكر للفريق من بطولة كأس الامم الاوروبية الماضية بالبرتغال (يورو 2004).

وبعد أن خاض المنتخب الالماني 21 مباراة تحت قيادة كلينسمان أدرك كل من المدرب وأعضاء الجهاز الفني أن المنتخب الالماني لن يصل إلى أعلى مستوى له قبل بطولة كأس الامم الاوروبية المقبلة بالنمسا وسويسرا (يورو 2008) أو بطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

وأوضح كلينسمان إنه يتوقع أن تحسم قضيه المدير الفني للمنتخب الالماني في مطلع العام المقبل 2006 ويأمل أن يكون له دور فعال في كرة القدم الالمانية. وأشار كلينسمان أن المدير الفني يحتاج أن يكون متحدثا للالمانية ولا يشترط أن يكون ألمانيا.

وقال كلينسمان "يجب أن يشارك المدير الفني في استكمال الصورة التي بدأنا رسمها لكرة القدم الالمانية. إنه يحتاج لبناء الثقافة الرياضية على كل المستويات".

وتنتهي عقود الاتحاد الالماني مع أغلب المدربين الشبان في نهاية الموسم الحالي وقد انتقل ميكايل سكيبه بالفعل لتدريب فريق بايرليفركوزن ويأمل كلينسمان في تجديد عقود المدربين مع الاتحاد والتعاقد مع مدربين جدد في بداية العالم المقبل.

وكان كلينسمان قد تعرض للعديد من الانتقادات بسبب إقامته الدائمة في الولايات المتحدة. وربما يسافر المدرب إلى ألمانيا لمتابعة المباراة التي تجمع بين بايرن ميونيخ حامل لقب الدوري الالماني (بوندسليغا) وفيردر بريمن يوم السبت المقبل في المرحلة 12.

وبعد متابعة مباراة بايرن أمام فيردر بريمن يجتمع كلينسمان بالمنتخب الالماني للاستعداد لمباراة الفريق الودية أمام نظيره الفرنسي في 12 تشرين ثان/نوفمبر المقبل.

وقال كلينسمان إنه لن يجري العديد من التغييرات في صفوف الفريق المشارك في المباراة أمام فرنسا.