مصر تودع بخسارة ثقيلة أمام اوكرانيا

مصر تودع بخسارة ثقيلة أمام اوكرانيا
مصر تودع بخسارة ثقيلة أمام اوكرانيا

 كأس العالم داخل الصالات

 برازيليا - ودع المنتخب المصري كأس العالم لكرة القدم داخل الصالات في البرازيل بعدما خسر بخمسة أهداف مقابل هدف واحد أمام نظيره الاوكراني في الوقت الذي اقترب فيه منتخب ايران من التأهل إلى الدور الثاني بعدما تغلب على اوروجواي يوم امس الثلاثاء.

اضافة اعلان

وهذه الهزيمة هي الثالثة في البطولة لمنتخب مصر الذي اكتفى بالفوز مرة واحدة على نظيره الصيني ضمن منافسات المجموعة الثالثة.

تقدمت اوكرانيا بهدف سجله سامح صالح لاعب مصر عن طريق الخطأ في مرماه في الدقيقة السابعة وأضاف فاليري ليتشانوف ودميتري ايفانوف الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 18 و21.

وقلص ميزو الفارق بتسجيل هدف مصر الوحيد في الدقيقة 29 قبل أن يرد منتخب اوكرانيا بهدفين جديدين عن طريق سيرجي تشبورنيوك وفاليري زيمياتين في الدقيقتين 31 و36.

وارتفع رصيد اوكرانيا بعد الفوز إلى سبع نقاط في المركز الأول وبفارق الأهداف عن منتخب الارجنتين.

وضمن منافسات المجموعة ذاتها اكتسح منتخب جواتيمالا نظيره الصيني بعشرة أهداف مقابل هدف واحد.

وانتهى الشوط الأول بتقدم جواتيمالا 7-صفر لكن بطل منطقة دول اميركا الشمالية والوسطى والكاريبي اكتفى بتسجيل ثلاثة أهداف في الشوط الثاني وسمح للفريق الصيني بتسجيل هدفه الوحيد. وتألق كارلوس استرادا لاعب جواتيمالا بشكل لافت وسجل ثلاثة أهداف في الدقائق العاشرة و16 و37.

وأصبح رصيد جواتيمالا ست نقاط من ثلاث مباريات فيما استمر منتخب الصين في المركز الأخير دون رصيد. وجواتيمالا في حاجة للفوز على الارجنتين اليوم الخميس لضمان التأهل للدور الثاني.

وفي المجموعة الرابعة فاز منتخب إيران على اوروجواي 4-2 ليصعد إلى المركز الثاني برصيد سبع نقاط وبفارق الأهداف عن منتخب اسبانيا بطل العالم.

أحرز رباعية منتخب إيران محمد طاهري ومصطفى طيبي وفهيد شمساي ومحمد هاشم زادة في الدقائق الثانية والثامنة و20 و27 فيما سجل مينشو وخورخي رودريجز هدفي اوروجواي في الدقيقتين 14 و37.

وتلقى المنتخب الليبي بطل افريقيا الهزيمة الثالثة على التوالي في البطولة بعدما خسر أمام جمهورية التشيك 4-2.

تقدم المنتخب التشيكي بهدفين عن طريق ميشال ماريس وماريك كوبيكي في الدقيقتين السادسة و14 وأدرك يوسف محمد ومحمد رحوما التعادل 2-2 بهدفين متتاليين في الدقيقتين 17 و23 قبل أن يمنح مارتن دلوهي وتوماس سلوكا الفوز للتشيك بهدفين في الدقيقتين 25 و38.

وارتفع رصيد التشيك بعد هذا الفوز إلى ست نقاط فيما تجمد رصيد ليبيا عند نقطة واحدة في المركز الأخير.