نجوم التنس الصرب يحلمون بتحقيق نجاح جديد في ويمبلدون

نجوم التنس الصرب يحلمون بتحقيق نجاح جديد في ويمبلدون
نجوم التنس الصرب يحلمون بتحقيق نجاح جديد في ويمبلدون

 

لندن - أصبح من المتوقع أن يواصل النجم الصربي نوفاك ديوكوفيتش ومواطنته آنا إيفانوفيتش سلسلة انتصاراتهما حيث يسعى كل منهما إلى الفوز بالمزيد من الألقاب عن طريق بطولة ويمبلدون التي تنطلق فعاليتها اليوم الاثنين

اضافة اعلان

وتصدرت إيفانوفيتش التي توجت بلقب بطولة فرنسا المفتوحة (رولان غاروس) الشهر الحالي تصنيف بطولة ويمبلدون حيث تستهل مشوارها في البطولة بمواجهة روزانا دي لوس ريوس من باراجواي.

بينما جاء ديوكوفيتش الذي تغلب على السويسري روجيه فيدرر المصنف الأول على العالم في طريقه لانتزاع لقب بطولة أستراليا المفتوحة في كانون الثاني (يناير) الماضي فى المركز الثالث فى قائمة تصنيف بطولة فردى الرجال

ومن الممكن أن يصطدم ديوكوفيتش بفيدرر أستاذ اللعب على الملاعب العشبية في الدور قبل النهائي لويمبلدون.

ومن المتوقع أن تواجه إيفانوفيتش بعض الاختبارات الصعبة حيث تعد هدفا لباقي اللاعبات خلال بطولة ويمبلدون.لكنها أعربت عن اعتقادها بأن الكرامة الصربية ستلعب دورا محوريا خلال البطولة التي تستمر لمدة أسبوعين.

وقالت إيفانوفيتش عن ديوكوفيتش "بكل تأكيد نشجع بعضنا البعض. إنها منافسة طبيعية. تريد أن تكون أحسن من الأخرين".

وأضافت "عندما كنت في طريقي لملعب المباراة النهائية لرولان جاروس فكرت في أن نوفاك فاز بإحدى ألقاب الجراند سلام الأربع الكبرى. يمكنني فعل ذلك أيضا. سيكون أمرا رائعا لتحقيقه".

وأوضحت "وخلال مشوارك في البطولة يمكنك الاستفادة من بعض الخبرات أيضا".

وكانت الإصابة في إصبع القدم أجبرت ديوكوفيتش على الانسحاب من مباراته بالدور قبل النهائي لويمبلدون العام الماضي أمام الأسباني رافاييل نادال المصنف الثاني على العالم والفائز باللقب مرتين.

ولكن ديوكوفيتش '21 عاما' استعاد لياقته ومستواه المعهود بعدما انضم لنخبة اللاعبين البارزين المشاركين في ويمبلدون.

وقال النجم الصربي "أحد أحلامي هو الفوز بلقب ويمبلدون. لن أشتكي حتى لو (احتاج الأمر) إلى عشر سنوات. سأحاول العمل بجدية والنتائج ستأتي. أنني واثق من ذلك".

وأكد ديوكوفيتش أن الصراع حول محاولة انتزاع صدارة التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين من فيدرر يشتد حيث خسر فيدرر الفائز بلقب بطوبة ويمبلدون خمس مرات أمام نادال في المباراة النهائية لرولان جاروس ليحسم النجم الأسباني لقب البطولة للمرة الرابعة على التوالي.

وقال ديوكوفيتش "هناك اشياء تغيرت في العام الحالي. أصبح الأمر أكثر متعة لرؤية بعض الأسماء والوجوه الجديدة تفوز بألقاب البطولات الكبرى ويزيد اعتفادهم بقدرتهم على هزيمة اللاعبين البارزين".

وأضاف "روجيه مازال اللاعب الأول. لقد حقق نتائج جيدة العام الحالي.

ولكن ليس بنفس كفاءة الأعوام الأربعة أو الخمسة الماضية عندما كان يسيطر على مجريات اللعبة تماما"

وأوضح "أمر طبيعي أن تمر ببعض الارتفاع والهبوط في المستوى وأنه يشعر بالضغط بعض الشيء. أعتقد بالنسبة له أنها منافسة كبيرة للدفاع عن المركز الأول في التصنيف العالمي".

وقال اللاعب الصربي "أريد أن تكون نتائجي ثابتة في البطولات الكبرى وأحاول أن أحرز ثاني لقب لي في بطولات الجراند سلام".

وأشاد ديوكوفيتش بالنجاح الذي حققته إيفانوفيتش التي تواجه منافسة من مواطنتها يلينا يانكوفيتش المصنفة الثانية على العالم.

وقال "لقد كبرنا سويا. أعرفها منذ زمن طويل. إنها فتاة رائعة ولاعبة رائعة. لقد تحسنت كثيرا".

وأضاف "شاهدت أخر ثلاث مباريات لها. إنها شجاعة للغاية. مهما كان ما تحتاجه. كانت تذهب لمتابعة التسديدات. هذا هو مستوى البطولة لذا فإنها تستحق لقب الجراند سلام".