هيدينك فخوز بلاعبيه ولاغرباك يعترف بأن الروس كانوا الأفضل

 

اينسبروك (النمسا) - اعرب مدرب منتخب روسيا الهولندي غوس هيدينك عن فخره بلاعبي فريقه وعن سعادته بتطور ادائهم خلال بضعة ايام ونجاحهم في بلوغ الدور ربع النهائي من بطولة كأس اوروبا 2008 المقامة حاليا في سويسرا والنمسا.

اضافة اعلان

وكان المنتخب الروسي تخطى نظيره السويدي بهدفين نظيفين مساء الاربعاء في اينسبروك ليضرب موعدا مع منتخب هولندا اليوم السبت.

وكان المنتخب الروسي استهل البطولة بأسوأ طريقة ممكنة اثر خسارته امام اسبانيا 1-4، لكنه استعاد توازنه بفوز صعب على اليونان 1-صفر، ومستحق على السويد 2-صفر.

وقال هيدينك: "انا فخوز بما قدمه اللاعبون ضد السويد، لقد نجحوا في تدارك الاخطاء التي وقعوا فيها في مواجهة اسبانيا خلال المباراة الاولى".

واضاف "قدمنا مباراة هجومية رائعة امام السويد وكان باستطاعتنا الخروج بغلة اوفر من الاهداف".

وتابع "تحسن مستوى المنتخب بشكل كبير منذ المباراة الاولى، واتوقع ان تكون مباراتنا مع هولندا في ربع النهائي هجومية بحتة وممتعة للجمهور".

اما مدرب السويد لارس لاغرباك فقال: "في البداية اود توجيه التهنئة للمنتخب الروسي الذي كان افضل منا واستحق الفوز".

واضاف "الخسارة امام روسيا بهدفين ليست كارثة، لكن في المقابل أشعر بخيبة امل لانها المرة الاولى التي نخرج فيها من بطولة كبيرة من الدور الاول منذ كأس اوروبا عام 2000".

وتابع "لم ندخل اجواء المباراة في الشوط الاول اطلاقا ففرض المنتخب الروسي ايقاعه ونجح في تسجيل هدف من لعبة مشتركة رائعة، وتغيرت الامور في الشوط الثاني حيث هاجمنا عبر الاجنحة لكن المنتخب الروسي نجح في تسجيل الهدف الثاني في وقت قاتل (الدقيقة 50)، فتعقدت مهمتنا خصوصا بأن منافسنا يجيد الهجمات المرتدة بفضل سرعة لاعبيه وكادوا

أن يسجلوا عددا كبيرا من الاهداف". وأوضح "الآن علينا ان نستعد لتصفيات مونديال 2010".