انطلاق "إي بي بي فورمولا إي"بإقامة أول سباق في الشرق الأوسط

jvj8ef7b
jvj8ef7b
عمان- شهدت حلبة سباق "الدرعية" في ضواحي مدينة الرياض الشهر الماضي انطلاق فعاليات الموسم الخامس من بطولة "إي بي بي فورمولا إي"، التي تعد أول سلسلة سباقات خاصة بالسيارات الكهربائية تتبع للاتحاد الدولي للسيارات، وتتكون من 11 جولة تنتهي بسباق مدينة نيويورك الذي سيقام خلال شهر تموز (يوليو) المقبل. ومن المنتظر أن يشهد الموسم الخامس من البطولة تشويقاً عالياً وتنافسية كبيرة بمشاركة 22 سائقاً موزعين على 11 فريق تسابق، وبمنافسة 9 من مصنعي السيارات العالميين. ويمتاز الموسم الخامس من بطولة "إي بي بي فورمولا إي" باختيار مدن جديدة لم يسبق لها أن احتضنت أي من سباقات الفورمولا إي، ومنها الدرعية في السعودية ومدينة سانيا الصينية، إلى جانب العاصمة السويسرية بيرن. وبالإضافة لما سبق، فقد شهد الموسم الجديد الظهور الأول لأحدث سيارات السباق الكهربائية في العالم Gen2، والتي تصل سرعتها إلى 280 كم/ساعة، كما تمتلك ضعف سعة البطارية الموجودة في سابقتها، الأمر الذي يمكن السيارة من إنهاء سباق كامل بدون الحاجة إلى إعادة شحنها. هذا وستتواجد ضمن الموسم الخامس من البطولة، سفيرة علامة "إي بي بي" العالمية، السائقة سيمونا دي سيلفسترو، والتي ستعمل على إبراز التقنيات الرائدة التي تتمتع بها شركة "إي بي بي" والخاصة بقطاع التنقل الكهربائي، فضلاً عن إبراز التزام الشركة ومساهمتها في تعزيز التنوع والشمول. وتعد سيلفسترو ثاني سائقة لسباقات الفورمولا إي، والتي تشغل منصب سفيرة علامة "إي بي بي" بعد سيباستيان بويمي سائق فريق "نيسان إي. دامس". وسيشهد الموسم الجديد من بطولة العالم للفورمولا إي إقامة سباقات خاصة بسيارات جاكوار I-PACE eTROPHY، التي تعد أول سلسلة سيارات سباق كهربائية في العالم؛ حيث ستقام هذه السباقات في نفس أيام وأماكن إقامة سباقات بطولة "إي بي بي فورمولا إي". وستقوم شركة "إي بي بي" بتزويد الفرق المشاركة بشواحن سريعة مدمجة طراز Terra DC، والتي صممتها خصيصاً لسهولة نقلها إلى أماكن إقامة السباقات. وتقوم هذه الشواحن بتوفير الطاقة لما مجموعه 20 سيارة من سيارات جاكوار I-Pace في كل سباق. وتعد رعاية شركة "إي بي بي" الرسمية لبطولة فورمولا إي التي بدأت مطلع العام 2018، امتداداً طبيعياً وحتمياً لريادة الشركة لسوق شواحن السيارات الكهربائية السريعة وتقنياتها حول العالم. وقد باعت شركة "إي بي بي" حتى اللحظة أكثر من 8,500 وحدة شحن على التيار المباشر في 69 دولة مختلفة. وتعد "إي بي بي" كذلك شركة رائدة في تقنيات الشحن فائق السرعة المخصصة للباصات الكهربائية؛ حيث توفر الشركة شحنا فائق السرعة من خلال توصيل جزء من سطح الباص الأوتوماتيكي بالشاحن الكهربائي.اضافة اعلان