سي أف أي تعلن عن إطلاق سلسلة ندوات إقليمية متزامنة في خطوة تبرز ريادتها الاستثنائية

Screenshot_18-4-2024_201538_
CFI

تجسيدًا لمهاراتها التنظيمية الاستثنائية والتزامها الراسخ بتعزيز الوعي المالي، تكشف سي أف أي، الوسيط الرائد في مجال التداول بالمنطقة، النقاب عن مبادرة مبتكرة ترتقي بالمعايير في قطاع التداول.  من تاريخ 23 إلى 30 أبريل، ستقوم الشركة بتنظيم سلسلة من الندوات الرائدة تمتد عبر سبع دول، لتعكس بذلك قدراتها الفعالة على تنسيق وإدارة الندوات التعليمية المتزامنة في مختلف أنحاء العالم بكل احترافية.

وفي عرض استثنائي للتميّز اللوجستي والتخطيط الاستراتيجي، ستقام أربع من هذه الندوات بشكل متزامن في قطر والبحرين والكويت وعُمان، وذلك في نفس اليوم والساعة. وهذا التنسيق المتقن عبر أربع دول لا يبرز فقط الكفاءات اللوجستية للمجموعة، بل يعكس أيضًا القوة والتكامل الذي تتمتع به مجموعة شركات سي أف أي المرخصة. وهذا يُظهر بوضوح روح الابتكار لدى سي أف أي والتزامها الراسخ بتوفير التثقيف المالي عالي الجودة للجميع.

ولدعم هذه المبادرة بشكل أكبر، تمّ تنظيم ثلاث ندوات إضافية بشكل متزامن خلال فترة لا تزيد عن سبعة أيام في كل من لبنان والأردن والإمارات العربية المتحدة. وهذا الإنجاز التنظيمي المتقدّم يبرهن على البنية القوية والتآزر الفعّال بين الشركات التابعة لسي أف أي في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مؤكدًا بذلك على مكانة سي أف أي كوسيط رائد في المنطقة.

وستمنح كل ندوة الحضور فرصة استثنائية للوصول المباشر إلى خبراء القطاع البارزين، حيث سيقدمون تحليلات عميقة واستراتيجيات قيّمة للتعامل مع تقلبات السوق والاستفادة من الفرص الناشئة بكفاءة. بالإضافة إلى ذلك، تُقام هذه الندوات مجانًا، ما يعكس التزام سي أف أي المستمر بتعزيز الثقافة المالية وتمكين المتداولين بالمعرفة والأدوات اللازمة لتحقيق النجاح.

وقال هشام منصور، الشريك المؤسس والمدير التنفيذي لمجموعة سي أف أي: "قدرتنا على تنظيم هذه الندوات بشكل متزامن في عدّة بلدان لا تعكس فقط البنية التحتية الراسخة لسي أف أي ومكانتنا الرائدة في قطاع الخدمات المالية، بل تبرز أيضًا الدعم والخبرة الثمينة التي تتمتع بها فرقنا المحلية." وأضاف:" معرفتهم وتفانيهم يلعبان دورًا أساسيًا في تنفيذ هذه الفعاليات بكفاءة عالية، مما يؤكد التزامنا العميق بتمكين عملائنا والمجتمعات التي نخدمها. ومن خلال الاستفادة من مواردنا العالمية والمحلية، نوفر الدعم الشامل والموارد اللازمة لتحقيق نجاح هذه الندوات، الذي يتجاوز الأهداف التقليدية للمبادرات التعليمية، ويشكل بيانًا قويًا عن قدراتنا الواسعة والتزامنا المستمر بتعزيز الثقافة المالية."

ومن خلال هذه الندوات، تعزز سي أف أي مكانتها باعتبارها الوسيط الرائد في المنطقة وتؤكد تفانيها المستمر في قيادة الابتكار، وتعزيز التعليم المالي، وتقديم خدمات لا مثيل لها، وتمكين المتداولين من تحقيق أهدافهم المالية، ووضع معيار جديد للمساعي التعليمية في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

اضافة اعلان

حول مجموعة سي أف أي المالية

مجموعة سي أف أي المالية هي شركة تداول رائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث تتمتع بخبرة تزيد عن 25 عامًا، وتضم أكبر عدد من الشركات المرخصة والمكاتب الإقليمية، بما في ذلك المواقع الرئيسية مثل لندن، ودبي، ولارنكا، وبيروت، وعمان، والقاهرة. وتتيح سي أف أي لعملائها شروط تداول تنافسية للغاية تشمل فروقات سعرية منخفضة تصل إلى صفر، بالإضافة إلى إلغاء الرسوم على العمولات، وذلك عبر مجموعة متنوّعة من الأسواق بما فيها الأسهم، العملات، والسلع. كما تُعرف سي أف أي بالتزامها بتقديم خدمة عملاء استثنائية، متضمنةً الدعم المتواصل طوال اليوم وعلى مدار الأسبوع، والتقارير الفنية المعمّقة، والندوات التعليمية عبر الإنترنت. وفي مجال الرياضة، تدعم سي أف أي بقوة رياضات النخبة، حيث تُقيم شراكات مع فرق عالمية مرموقة مثل إيه سي ميلان، وباريس سان جيرمان، وشيفيلد يونايتد، بجانب دعمها للفرق الوطنية والاتحادات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ولا تغفل المجموعة عن دورها المجتمعي في المناطق التي تعمل فيها، حيث تشارك بفعالية في العديد من مبادرات المسؤولية الاجتماعية للشركات (CSR).