"متحف السيارات الملكي" يقيم موائد إفطار رمضانية للأيتام

عمان- استضاف متحف السيارات الملكي وبالتعاون مع جمعية "تحت شجرة الزيتون" عدداً من دور الأيتام وذلك من خلال إقامة موائد الرحمن الرمضانية للأطفال الأيتام من مختلف مناطق المملكة. اضافة اعلان
تم اصطحاب الأطفال في جولة داخل المتحف، تعرّفوا فيها على متحف السيارات الملكي وما يحويه من إرث عريق. اجتمع بعدها الأطفال والمتطوعون ومنظمو الحفل حول مائدة الإفطار. تلاها الفقرات الترفيهية وتوزيع الهدايا استقبالاٌ  لعيد الفطر المبارك.   
من جهته، قال مدير عام جمعية "تحت شجرة الزيتون"، السيد علي دهمش، "نحن سعداء بهذا التعاون، إنها السنة الثامنة التي تقيم فيه الجمعية موائد إفطار الأطفال الأيتام وقد أضاف التعاون مع متحف السيارات الملكي إلى برنامجنا هذا العام. ونود بدورنا أن نشكر جميع الرعاة والداعمين من الأفراد والشركات."
من جانبه، قال مدير عام متحف السيارات الملكي، السيد محمد أبو سير: تعاوننا مع مبادرة "تحت شجرة الزيتون" يأتي للمساهمة في رسم البسمة على وجوه الأطفال الأقل حظا وهو جزء لا يتجزا من المبادرات الانسانية التي يحرص المتحف على تقديمها للمجتمع الأردني كواجب لمسوؤليتنا الاجتماعيه تجاه وطننا.
تجدر الإشارة إلى أن جمعية "تحت شجرة الزيتون" ومن خلال اقامتها للإفطارات الرمضانية فإنها تسلط الضوء على أحد أهم برامجها، البرنامج التعليمي والذي يعنى بالطلاب الجامعيين المتميزين ممن هم أقل حظاً من مختلف محافظات المملكة.