أسلوب الحياة الصحي يقي من هشاشة العظام

دوسلدورف - أكدت جمعية المساعدة الذاتية لمرضى هشاشة العظام الألمانية، أن اتباع أسلوب حياة صحي يحد من خطر العوامل المؤدية للإصابة بهذا المرض، فيما عدا العوامل التي لا يمكن للإنسان التأثير عليها، كالجينات الوراثية والتقدم في العمر والنوع؛ حيث إن النساء وكبار السن يُمثلون الفئة الأكثر عُرضة للإصابة بهذا المرض.اضافة اعلان
وأوضحت الجمعية، التي تتخذ من مدينة دوسلدورف مقراً لها، أن أركان أسلوب الحياة الصحي تتمثل فيما يلي:
الرياضة
تعمل ممارسة الرياضة باعتدال على تقوية العظام والمفاصل والعضلات وتنشيط الدورة الدموية بشكل عام، وتُساعد الإنسان على الشعور بمزيد من الأمان عند المشي وتحد من خطر تعرضه للإصابة بالدوار؛ ومن ثمّ تقيه من خطر السقوط، وما ينتج عنه من الإصابة بهشاشة العظام.
الوزن الطبيعي
إن النساء، اللائي يقل وزنهن عن المعدل الطبيعي، يعانين عادةً من عظام رقيقة للغاية أكثر من غيرهن، مع العلم بأن انخفاض كثافة العظام يُزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام.
التغذية
أوصت الجمعية الألمانية الأشخاص المعرضين لخطر هشاشة العظام بضرورة تناول الأطعمة الغنية بعنصر الكالسيوم، بحيث يتناولون غراماً واحداً منه يومياً، لافتةً إلى أن فيتامين (د) يُساعد أيضاً في الوقاية من هشاشة العظام.
القهوة والكحول والتدخين
يتسبب تناول القهوة والكحوليات وغيرها من المكيّفات في ارتفاع خطر الإصابة بهشاشة العظام، ويؤدي التدخين بشكل خاص إلى مضاعفة هذا الخطر.
لذا حذّرت الجمعية الألمانية الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بهشاشة العظام من تناول أكثر من أربعة فناجين من القهوة يومياً، مؤكداً على إضافة الحليب إليها؛ حيث يعمل الحليب على تقليل هذا الخطر.
الأدوية
أشارت الجمعية الألمانية إلى أن تناول نوعيات معيّنة من الأدوية يُمكن أن يتسبب في إضعاف العظام. ويسري ذلك مثلاً على أدوية الكورتيزون، إذا ما تم تناولها لمدة تزيد على عام. (د ب أ)