"الغفوة" القصيرة بعد جرس المنبه مفيدة للجسم

red-yellow-alarm-clock-sleep-bell-generate-ai_98402-88040
الغفوة بعد الاستيقاظ على صوت المنبه يحسن الإدراك بالفعل

كشفت دراسة حديثة عن أن أخذ غفوة لمدة 5 أو 10 دقائق إضافية من النوم بعد قرع جرس المنبه ربما يكون مفيدا للصحة.

اضافة اعلان

 
وبحسب مجلة "ساينتفيك أميركان"، وجدت الدراسة أن الأشخاص الذين يأخذون غفوة بعد الاستيقاظ على صوت المنبه يتحسن لديهم الإدراك بالفعل.

وتقول المؤلفة الرئيسية للدراسة، تينا ساندلين، إن الغفوة لفترة محدودة في الصباح ربما لا تكون سيئة، مشيرة إلى أن الدراسة تعطي أدلة على أن الغفوة لا تقطع النوم بطريقة ضارة.

وأضافت أن الغفوة تقصّر فترة النوم، وأن تأجيل المنبه لمدة نصف ساعة إضافية يفيد الأشخاص الذين يؤجلون المنبه مرتين أو أكثر في الأسبوع، وعادة ما يعاودون النوم بين المنبهات.


وأظهرت الدراسة أن الغفوة يمكن أن تساعد الأشخاص على التخلص من النعاس الصباحي، عبر تسهيل الانتقال من النوم العميق إلى مرحلة أخف، وتعزيز الإدراك والقدرة على التذكر،