القهوة سريعة التحضير.. ما لها وما عليها

القهوة سريعة التحضير
القهوة سريعة التحضير
القهوة سريعة التحضير تحظى بشعبية كبيرة في العديد من مناطق العالم، بل إنها قد تمثل أكثر من 50 % من إجمالي استهلاك البن في بعض البلدان. كما أن الكمية المسموح تناولها يومياً من القهوة سريعة التحضير هي ما يقارب 4 إلى 5 أكواب يومياً.

كيفية صناعة القهوة سريعة الذوبان

القهوة سريعة الذوبان مصنوعة من القهوة الحقيقية؛ حيث يتم تحميص حبوب القهوة الكاملة، طحنها ثم صنعها كجزء من رحلة تحويلها لقهوة سريعة الذوبان. وما يجعل القهوة سريعة الذوبان هو إزالة كل الماء الموجود في القهوة التي تم صنعها، ما يترك بلورات مجففة من القهوة التي تستلزم فقط إضافة الماء للحصول على قهوة سريعة. وهناك طريقتان لصنع القهوة سريعة الذوبان، وهما التجفيف بالرش أو التجفيف بالتجميد. ويتحقق التجفيف بالرش عن طريق رش القهوة السائلة المركزة كرذاذ خفيف في هواء شديد الحرارة والجفاف (حوالي 250 درجة مئوية)، وعندما تصل القهوة للسطح الصلب تكون المياه الموجودة بها قد تبخرت وتحولت القهوة إلى بلورات صغيرة مستديرة. أما التجفيف بالتجميد فيتضمن خطوات عدة؛ أولًا يتم استخراج القهوة المركزة، ثم يتم تبريد مستخلص القهوة في درجة حرارة حوالي 6.7 درجة مئوية تحت الصفر ليصبح ذا قوام كثيف. بعد ذلك يتم تبريد القهوة مرة أخرى على حزام لأربعين درجة مئوية تحت الصفر حتى تتشكل ألواح من القهوة المجمدة، ثم يتم تكسير ألواح القهوة المجمدة إلى حبيبات. بعد ذلك يتم إرسالها إلى وحدة التجفيف الخالية من الهواء، حيث يتبخر الجليد ويترك وراءه حبيبات من القهوة سريعة الذوبان.

الفوائد

مصدر لمضادات الأكسدة: تحتوي القهوة سريعة التحضير على كمية عالية من مضادات الأكسدة، وتشير بعض الدراسات إلى أن الكمية التي تحتويها منها قد تكون أعلى من أي نوع آخر من القهوة تبعاً لطريقة معالجتها. مصدر لمجموعة من المغذيات؛ حيث إن كوبا واحدا من القهوة الفورية يحتوي على 4 سعرات حرارية فقط، ويوفر مجموعة بسيطة من العناصر مثل: البوتاسيوم والمغنيسيوم والنياسين (B3). تحتوي القهوة سريعة التحضير على كمية من الكافيين أقل قليلاً من القهوة العادية؛ فكوب واحد من القهوة الفورية قد يحتوي على ما يقارب 30-90 ملغم من الكافيين، في حين أن كوبا واحدا من القهوة العادية يحتوي على 70-140 ملغم. إضافة الى أنها ينصح بها لمن يطمح إلى خفض كميات الكافيين المستهلكة. زيادة معدل التمثيل الغذائي: بحسب الدراسات، فإن الكافيين قد يزيد من عملية التمثيل الغذائي ويساعد على حرق الدهون. تعزيز وظيفة الدماغ: أثبتت الدراسات أن الكافيين يمكن أن يساعد على تحسين وظيفة الدماغ. الحد من خطر الإصابة ببعض الأمراض العصبية: قد يقلل تناول القهوة بشكل عام، بما فيها القهوة سريعة التحضير، من خطر الإصابة ببعض الأمراض العصبية، مثل: الزهايمر وباركينسون. تقليل خطر الإصابة بالسكري: وجدت بعض الدراسات أن تناول القهوة قد يساعد على الحد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. تحسين صحة الكبد: القهوة والكافيين قد يقللان من خطر أمراض الكبد مثل تليف الكبد وسرطان الكبد.

أضرار النسكافيه

على الرغم من الفوائد التي قد عددناها مسبقاً، إلا أنه قد يحتوي على مجموعة من المضار؛ منها: القهوة الفورية تحتوي على كمية أكبر من الأكريلاميد (Acrylamide)، وهو مادة كيميائية ضارة تتشكل عندما يتم تحميص حبوب البن. والقهوة الفورية إجمالاً قد تحتوي على ما يصل إلى ضعف كمية الأكريلاميد الموجودة في القهوة العادية والمحمصة. وتوجد هذه المادة الكيميائية عادة في مجموعة واسعة من الأغذية، السجائر، الأدوات المنزلية، منتجات العناية اليومية. والتعرض المفرط للأكريلاميد قد يؤدي إلى تلف الجهاز العصبي وزيادة خطر الإصابة بالسرطان. ومع ذلك، فإن كمية الأكريلاميد التي قد نتعرض لها من خلال النظام الغذائي وتناول القهوة هي أقل بكثير من الجرعات التي ثبت أنها قد تكون ضارة.

مشاكل مرتبطة بالكافيين

تناول هذه القهوة بشكل مفرط يساعد على الإصابة بالأرق واضطرابات في النوم، مما يعني تأثر الجهاز العصبي بهذا المشروب، لذلك ينصح بالتوقف عن تناوله قبل الذهاب إلى النوم بوقت كاف حتى تتمكن من النوم بشكل سليم وصحي. كما أن تناولها مرتبط بوجود الكافيين، فتناولها بكميات عالية يومياً قد يكون مرتبطا بمجموعة من المشاكل والاضطرابات الصحية مثل: القلق، اضطرابات النوم والأرق، اضطراب في المعدة، التلبكات المعوية والإسهال، الرعاش، سرعة ضربات القلب.

الجهاز الهضمي

تناول هذه القهوة بشكل مفرط يهدد صحة الجسم بشكل عام والجهاز الهضمي بشكل خاص، لذلك يفضل تناول كوب واحد يوميًا، ويفضل أن يكون ذلك الكوب بعد الانتهاء من تناول وجبة الغداء بساعة حتى تحمي جهازك الهضمي من الأضرار.

يعمل على حدوث النقص في عنصر الحديد

يساعد تناول كوب من القهوة سريعة التحضير، بعد الانتهاء من تناول وجبة غذائية مباشرة، على التقليل من امتصاص الجسم للحديد، ويعد أكثر خطورة من القهوة العادية في تقليله من امتصاص الجسم للحديد، لذلك، عليك احتساء كوب بعد الانتهاء من تناول وجبتك الرئيسية بساعة على الأقل، ليستفيد جسمك من الحديد الموجود في الوجبة الغذائية التي تناولتها. الصيدلي إبراهيم علي أبورمان وزارة الصحة اقرأ أيضاً: اضافة اعلان