بهذه الحالة.. حبوب منع الحمل قد تؤدي للوفاة

دواء لمنع الحمل
دواء لمنع الحمل

تعتبر وسائل منع الحمل عن طريق الفم وسيلة موثوقة ومريحة، لكن يتردد الأطباء في استخدامها لدى السيدات فوق سن 35 عامًا بسبب المخاوف من زيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكتة الدماغية والسرطان رغم وجود أدلة تشير إلى عكس ذلك.

يستعرض موقع "الكونسلتو" عددًا من المعلومات الهامة لسيدات فوق سن الـ35 عامًا، بشأن مدى فعالية حبوب منع الحمل وأنواعها، وفقًا لموقعي "Web md"، و"Health line".

هل يمكن أن تؤدي حبوب منع الحمل للموت؟

حذر الأطباء، من استخدام الحبوب المركبة لدى السيدات، خاصة إذا كان عمرهن أكبر من 35 عامًا، حيث أنها قد تشكل خطرًا متزايدًا لجلطات الدم وقد تصل بالنهاية للموت، فضلا عن إذا كانت السيدة مُدخنة، فيجب أن تجد طريقة أخرى لتحديد النسل لتقليل خطر حدوث مضاعفات.

اضافة اعلان


وتحتوي وسائل منع الحمل على كمية صغيرة من الهرمونات، والتي بدورها تمنع هرمونات الجسم الطبيعية من إتمام عملية الحمل بشتى الطرق، وذلك من خلال إيقاف عملية الإباضة، فضلا عن تغير مخاط عنق الرحم ومنع الحيوانات المنوية من المرور عبر عنق الرحم والعثور على البويضة.


مدى فعالية حبوب منع الحمل 

حبوب منع الحمل فعالة بنسبة 99%، لكنها تفقد فعاليتها إذا لم يتم تناولها في نفس الوقت يوميًا، أو إذا فاتتك جرعة ما عن طريق الصدفة، أو إذا كنت تتناول أدوية أخرى تتعارض معها.


وأثبتت الإحصائيات، وفقًا للتقرير، أن نحو 9 سيدات من كل 100 سيدة نشطة جنسيًا تحمل أثناء تناولها حبوب منع الحمل، لذلك ينبغي في حالة نسيان موعد حبوب منع الحمل يجب تناولها في أقرب وقت ممكن.


ويجب تناول حبوب منع الحمل مرة واحدة يوميًا لمنع الحمل، وهناك 3 أنواع في السوق،وهى "الحبوب المركبة، وحبوب البروجستين فقط، وحبوب الاستخدام الممتد/المستمر".


وينبغي متابعة طبيبك الخاص لتحديد موعد بدء تناول حبوب منع الحمل، مع تحديدها بموعد الدورة الشهرية، وذلك في اليوم المحدد ببدء تناولها، ومن ثم ستأتي دورتك الشهرية بعد حوالي 25 يومًا.


وهناك عدد من الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل، ومن أبرزها: "قرحة أو تورم الثديين، ظهور بقع الدم بين الدورات الشهرية، صداع خفيف، تغيرات الدورة الشهرية، دوخة، ألم الثدي، التعب، وألم أسفل البطن.

 

اقرأ أيضاً: 

5 نصائح صحية للنساء للوقاية من خطر السكتات الدماغية