تعرّف على أسس التغذية السليمة في الصيف

فاكهة مرطبة للجسم في الصيف
فاكهة مرطبة للجسم في الصيف

يعتبر فصل الصيف من أكثر الفصول التي تتطلب انتباهاً خاصاً للتغذية، نظراً للتغيرات التي تطرأ على الجسم بسبب ارتفاع درجات الحرارة.

اضافة اعلان

 

ويمكن أن يؤثر نوع الطعام الذي نتناوله بشكل كبير على كيفية تعامل أجسامنا مع الحرارة، وبالتالي فإن اختيار الأطعمة المناسبة يمكن أن يساعد في الحفاظ على الصحة والراحة خلال الأشهر الحارة.


أهمية الترطيب

 


أول وأهم عنصر يجب التركيز عليه في فصل الصيف هو الترطيب. يفقد الجسم كميات كبيرة من السوائل عبر التعرق، مما يزيد من خطر الجفاف. لذا من الضروري تناول كميات كافية من الماء طوال اليوم.

 

وينصح بتناول ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء يومياً، وزيادة هذه الكمية في الأيام الحارة أو عند ممارسة النشاط البدني.


الأطعمة الغنية بالماء

 


إلى جانب شرب الماء، يمكن الحصول على السوائل من الأطعمة الغنية بالماء مثل البطيخ، الخيار، الطماطم، والخس.

 

هذه الأطعمة تساعد في ترطيب الجسم بالإضافة إلى توفير الفيتامينات والمعادن الضرورية.

 

البطيخ على سبيل المثال، يحتوي على 92% من الماء، ويعتبر مصدراً جيداً للفيتامينات مثل فيتامين C وA، كما أنه يحتوي على مضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من الأضرار الناتجة عن التعرض للشمس.


تجنب الأطعمة الدهنية والثقيلة

 


في فصل الصيف، يُفضل تجنب الأطعمة الدهنية والثقيلة التي يمكن أن تزيد من الشعور بالحرارة والتعب. الأطعمة المقلية، الأطعمة السريعة، والوجبات الغنية بالدهون يمكن أن تؤدي إلى زيادة الحرارة الداخلية للجسم، مما يجعل الشعور بالحرارة أكثر صعوبة.

 

بدلاً من ذلك، يمكن اختيار الأطعمة الخفيفة مثل السلطات، الفواكه الطازجة، والخضروات.


تناول الوجبات الصغيرة والمتكررة

 


يمكن أن تساعد الوجبات الصغيرة والمتكررة في الحفاظ على مستويات الطاقة دون زيادة الحمل الحراري على الجسم. تناول وجبات صغيرة كل 3-4 ساعات يمكن أن يساعد في تجنب الشعور بالخمول والكسل. ويمكن تضمين الفواكه، المكسرات، الزبادي، والخضروات كوجبات خفيفة طوال اليوم.


الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن

 


الفيتامينات والمعادن تلعب دوراً مهماً في الحفاظ على صحة الجسم خلال فصل الصيف. الفيتامينات مثل فيتامين C وE تعمل كمضادات للأكسدة وتحمي البشرة من الأضرار الناتجة عن التعرض لأشعة الشمس. المعادن مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم ضرورية للحفاظ على توازن السوائل في الجسم.

 

يمكن الحصول على هذه العناصر من الفواكه والخضروات الطازجة، مثل البرتقال، الفراولة، الموز، والسبانخ.


الأطعمة التي تساعد في التبريد

 


بعض الأطعمة يمكن أن تساعد في تبريد الجسم بشكل طبيعي. الخيار والنعناع على سبيل المثال، لهما تأثير مبرّد ويمكن إضافتهما إلى السلطات أو العصائر.

 

كما أن اللبن الزبادي أيضاً يعتبر خياراً ممتازاً لأنه يحتوي على البروبيوتيك الذي يعزز صحة الجهاز الهضمي ويساعد في التبريد.


تجنب المشروبات المحلاة والمشروبات الغازية

 


المشروبات المحلاة والمشروبات الغازية تحتوي على كميات كبيرة من السكر التي يمكن أن تؤدي إلى زيادة الوزن والشعور بالخمول. كما أنها قد تزيد من خطر الإصابة بالجفاف لأنها تؤدي إلى فقدان السوائل من الجسم. يُفضل استبدالها بالماء، العصائر الطبيعية بدون سكر مضاف، أو الشاي المثلج غير المحلى.


يتطلب فصل الصيف اهتماماً خاصاً بالتغذية للحفاظ على الصحة والراحة. من خلال تناول الأطعمة الغنية بالماء، تجنب الأطعمة الدهنية، تناول الوجبات الصغيرة والمتكررة، وزيادة تناول الفيتامينات والمعادن، يمكن للجسم التعامل بشكل أفضل مع درجات الحرارة العالية.

 

تذكر دائماً أن الترطيب هو المفتاح، لذا حافظ على تناول كميات كافية من الماء طوال اليوم.

 

اقرأ أيضا:

ما هي الأغذية التي تحتاجها أجسامنا خلال الصيف؟