حالة نادرة.. جسده يفرز الكحول فظنوه مخمورا

إحدى شوارع بروكسل
إحدى شوارع بروكسل

قالت محامية إنه تمت تبرئة ساحة رجل بلجيكي من تهمة القيادة تحت تأثير الكحول أمس الاثنين لأنه يعاني من متلازمة التخمر الذاتي، وهي حالة نادرة ينتج فيها الجسم الكحول.

اضافة اعلان


وأبلغت المحامية آنس جيسكيير وكالة «رويترز» للأنباء بأن موكلها يعمل في مصنع للجعة فيما يمثل «مصادفة مؤسفة أخرى»، لكن ثلاثة أطباء فحصوه بشكل مستقل أكدوا أنه يعاني من المتلازمة.

وقالت وسائل إعلام بلجيكية إن القاضي أكد في حكمه أن المدعى عليه، الذي لم يُذكر اسمه تماشياً مع العرف القضائي المحلي، لم يعانِ من أعراض الثمالة.


وأوضحت ليزا فلورين، عالمة الأحياء الإكلينيكية التي تعمل مع مستشفى إيه.زي. سينت لوكاس البلجيكي، أن الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة ينتجون نوع الكحول نفسه الموجود في المشروبات الكحولية، لكنهم بشكل عام يشعرون بآثاره بنسبة أقل.


وأضافت أن الأشخاص لا يولدون مصابين بمتلازمة التخمر الذاتي، لكن يمكن أن يصابوا به عندما يعانون من عرض آخر مرتبط بالأمعاء. وكالات