"آلات ليوناردو" معرض يحتفي بأهم اختراعات دافينشي

جانب من اختراعات ليوناردو في المعرض -(تصوير: محمد مغايضة)
جانب من اختراعات ليوناردو في المعرض -(تصوير: محمد مغايضة)

اسراء الردايدة

عمان-الغد- يحمل معرض "آلات ليوناردو: التميز الإيطالي على مر العصور"، مجموعة من أهم اختراعات دافينشي التي سبقت عصره، متيحة التعرف على هذه الأعمال بنماذج مرئية تحمل قيمة تاريخية كبيرة.اضافة اعلان
المعرض الذي افتتح أعماله أول من أمس في "متحف الأردن" في إطار المنتدى العالمي للعلوم 2017، انطلق برعاية سمو الأميرة وجدان الهاشمي، وبتنظيم من السفارة الإيطالية في عمان وبالتعاون مع شركة ليوناردو الإيطالية الرائدة في التكنولوجيا المتخصصة في مجال الفضاء والدفاع والأمن.
عشرون تصميما ضمها المعرض بتفاصيل توضيحية وبصرية عن الغاية من كل آلة، بين حرف يدوية ولوحات، بما أهمها أول طائرة في التاريخ التي قدمها ليوناردو للبشرية.
وليوناردو دي سير بيرو دافينشي فنان إيطالي لم يكن فناناً فقط، كان رساماً ونحاتاً وجيولوجياً وعالم خرائط وعالم بيولوجيا ومهندساً ومعمارياً وعالماً مشهوراً، كان باختصار عبقريا ذا مواهب متعدّدة، عاش في عصر النهضة، كانت الميزة الأولى التي يوصف بها أنه صاحب فضول جامح وخيال إبداعي مبهر.
وتحكي المعروضات تاريخ صنعها من خلال نماذج متوفرة منها الانيموميتر، التي صممها ليوناردو لقياس سرعة الرياح وهي مكونة من عصا متدرجة مع صفيحة تتحرك بسرعة أكبر أو أصغر وفقا لحركة الرياح، أما تصميم الجناح الموحد الذي أوجده ليوناردو بعد دراسة تشريح الطيور، مطبقا القواعد نفسها على الطائرة ليصمم جناحا "فريدا" يشبه جناح الخفاش المغطى بقطعة من القماش وهيكل من الخشب والقصب.
والنموذج الأشهر هو الطائرة الشراعية ذات الأطراف القابلة للتحريك، متيحة للطيار أن يأخذ وضعية ليحقق التوازن بنفسه.
وعلى نحو مطلات الهبوط، وهو مشروع من إبداعات الإيطالي ليوناردو تكشف بصيرته التي سبقت عصره ليبني مظلة على شكل هرم باستخدام الكتان وبطول 7 أمتار من كل جانب، ويمكن استخدام هذا الجهاز من قبل أي شخص وارتفاع بدون خطر.
وفي نطاق آلات أخرى، تحضر آلة الحفر التي صممت من أجل إسقاط الوزن، وسهلت هذه العلمية بناء على نظام الاثقال المعاكس، وتصميما لرفع الأوزان الثقيلة، الذي يساعد على تحريك أي وزن عال بدون بذل جهد كبير وتوزيعه من خلال البكرات.
ومن أبرز المعروضات كانت العربة الدبابة، التي يرافقها جنود وهي مغطاة ووسيلة دفاع حربي تخترق صفوف العدو وظهرت في العصور الوسطى عادت مجددا في القرن الخامس عشر. وهذا التصميم على شكل سلحفاة مسحلة بمدافع وصفائح معدنية، ولها نظام من التروس المتصلة بعجلات تتحرك من قبل أذرعة ينشطها ثمانية رجال.
ويقدم المعرض لعصر النهضة في إيطاليا، التي كانت مهدا للعلوم والفن، وبخاصة تلك التي قادها ليوناردو، من خلال الورش الفلورنسية، وأول تصاميمه كانت أواخر العام 1470.