الانتهاء من عمليات تصوير "بيبي"

مشهد من فيلم "بيبي" - (أرشيفية)
مشهد من فيلم "بيبي" - (أرشيفية)

عمان- الغد- أعلنت "twofour54"؛ الذراع التجارية لهيئة المنطقة الإعلامية، عن أن العاصمة الإماراتية أبوظبي كانت مسرحا لعمليات تصوير الفيلم البوليوودي "بيبي" Baby الذي يعد واحد من أضخم الأفلام الهندية لهذا الموسم؛ إذ استمرت عمليات التصوير 10 أيام، توزعت على المنطقة الغربية؛ العين ومدينة أبوظبي.اضافة اعلان
يعد "بيبي" ثاني فيلم هندي يصور في أبوظبي خلال العام 2014، ويجمع الفيلم الذي يخرجه نيراج بنداي، الحائز على جائزة الأوسكار، عدداً من نجوم بوليوود، في مقدمتهم النجم الشهير أكشا يكومار، داني دينزونجبا، أنوبام خير والممثلة تابسيبانو.
وقالت الرئيس التنفيذي لـ"twofour54" نورة الكعبي "تشهد صناعة السينما في أبوظبي نمواً مطردا؛ حيث استضافت في العام 2014 أربعة من أضخم الأفلام العالمية، ما بين هوليود وبوليوود، وهو مؤشر على المكانة المرموقة التي باتت تتميز بها العاصمة أبوظبي على خريطة صناعة السينما العالمية".
وبينت الكعبي، أن هذا النجاح إنما يعود للكفاءات البشرية المؤهلة والمدربة والقادرة على تلبية احتياجات مثل تلك الأفلام، بالإضافة إلى الدعم الفني المتطور الذي تقدمه "twofour54"، في ما يتعلق بعمليات الإنتاج وما بعد الإنتاج والأعمال والخدمات المرافقة لهذه الصناعة.
وأضافت "بات يُنظر إلى أبوظبي اليوم كوجهة مفضلة لصناعة السينما، وتحولت بسرعة كبيرة إلى محط اهتمام منتجي الأفلام العالميين وبخاصة بعد إطلاق برنامج الحوافر الذي يقدم فرصة استرجاع نقدي بنسبة 30 % على مجمل عمليات التصوير في أبوظبي".
كما شددت الكعبي على أهمية صناعة السينما ودورها في تعزيز ودعم قطاع السياحة في الإمارات؛ إذ تعد الأفلام والمسلسلات التلفزيونية إحدى أهم أدوات الترويج السياحي الأكثر فاعلية في العالم والتي تعتمد عليها نسبة كبيرة من السياح في اختيار وجهاتهم.
ومن جهة أخرى، أشاد النجم الهندي "أكشاي كومار" بهذه التجربة؛ حيث قال "لم تكن هذه هي المرة الأولى التي أصور فيها بأبوظبي؛ حيث سبق لي وأن صورت بعض المشاهد، كما أنها لن تكن الأخيرة"، كاشفا النقاب عن أن أبوظبي ستكون وجهته المقبلة في أيار (مايو) المقبل لتصوير فيلمه الجديد.
وأكد أن مكان أبوظبي الواقع في قبل العالم، والتنوع الجغرافي فيها، بالإضافة إلى التطور التقني في صناعة السينما والتسهيلات المقدمة والقدرة على التصوير في الأماكن حتى العامة منها هي عوامل تدفع صانعي الأفلام للتوجه للعاصمة الإماراتية.
وسيتم إطلاق العرض العالمي الأول لفيلم Baby في 23 كانون الثاني (يناير) من العام المقبل، ويجري إنتاج الفيلم من قبل "فرايدي فيلم ووركس" شركة الإنتاج الرائدة في الهند، والتي سبق أن أنتجت أفلاماً عدة ناجحة مثل "A Wednesday"، و"Special 26" و"The Royal Bengal Tiger".
تدور قصة فيلم "Baby" حول فريق من ضباط المخابرات الهندية الذين يشرعون في تنفيذ مهمة حاسمة لإنقاذ ملايين الأرواح، واستفاد الفيلم من نسبة الاسترداد النقدي 30 % التي تمنحها لجنة أبوظبي للأفلام.
والجدير بالذكر أن أبوظبي حققت نجاحاً هائلاً في استقطاب الإنتاجات المختلفة من جميع أنحاء العالم، بفضل ما تمتلكه من مرافق متميزة، وما تقدمه من خدمات وتسهيلات ودعم مالي، لتصبح بذلك في مقدمة الأماكن الأكثر جاذبية في العالم لإنتاج البرامج التلفزيونية والأفلام؛ حيث جذبت مؤخرا عدداً من المشاريع الضخمة من المنطقة وخارجها، ومنها الجزء السابع من فيلم الخيال العلمي "حرب النجوم"، وفيلم "السرعة والغضب 7"، وفيلم "نجنا من الشر"، وبرنامج "بي بي سي توب جير" فضلاً عن المسلسل السوري الشهير "الإخوة"، ومسلسل "الجريء والجميلة" وغيرها.
كما كان فيلم "بانغ بانغ" من إخراج سيدهارث أناند، قد صور عدداً من مشاهده في أبوظبي في أيار (مايو) الماضي كأول فيلم بوليوودي يصور في العاصمة الإماراتية؛ حيث من المقرر عرض الفيلم في جميع أنحاء العالم في الثاني من شهر تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.