انديانا جونز يعود إلى الشاشة الكبيرة في 2008

 

لوس انجليس- يشهد العام القادم عودة المغامر انديانا جونز الى الشاشة الكبيرة في فيلم رابع ينتظره ملايين المعجبين منذ 18 عاما، حسب ما أفاد القائمين على هذه السلسلة.

اضافة اعلان

ويبدأ تصوير الفيلم الذي يقوم فيه هاريسون فورد مجددا بدور استاذ علم الآثار صائد الكنوز الذي يحاول فك ألغاز تاريخية في حزيران "يونيو" المقبل.

والفيلم من إخراج ستيفن سبيلبرغ وانتاج جورج لوكاس ووضع سيناريو الفيلم ديفيد كيب الذي كتب قبل ذلك سيناريو فيلم "سبايدرمان" (الرجل العنكبوت).

واعلن هاريسون فورد عن استعداده للعب دور انديانا جونز مجدداً بعدما ساهمت هذه الشخصية كثيرا في جعله أحد أكبر نجوم هوليوود في الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي شرط أن يناسبه السيناريو.

وذكرت مجلة فراييتي المتخصصة في مجال الفن ان عدة كتاب سيناريو فشلوا قبل كيب في احياء شخصية المغامر انديانا جونز.

وقال المخرج ستيفن سبيلبرغ "نعتبر أن السيناريو كان يستحق هذا الانتظار"، رافضا الكشف عن المغامرات التي سيتضمنها الفيلم أو حتى عنوانه، وعرف أن استديوهات باراماونت ستتولى توزيع الفيلم.

وكانت الافلام الثلاثة الاولى من سلسلة انديانا جونز حققت ايرادات بلغ مجموعها 1.18 بليون دولار في العالم.

ويطالب محبو هذه السلسلة بفيلم رابع منذ سنوات مع خشيتهم من ألا يكون فورد (64 عاما) في وضع يسمح له بتولي الدور الذي يتطلب لياقة بدنية على ما ذكرت "فراييتي".

وأكد فورد من جهته "انا سعيد جدا للعمل مجددا مع اصدقائي. لا أعرف إن كان سروال انديانا جونز لا يزال على مقاسي لكني متأكد من أن القبعة ستكون مناسبة"، ويشار إلى أن انديانا جونز يعتمر في كل افلامه قبعة.