انطلاق فعاليات مهرجان مسرحة المناهج والمسرح المدرسي

بدء فعاليات مهرجان مسرحة المناهج والمسرح المدرسي
بدء فعاليات مهرجان مسرحة المناهج والمسرح المدرسي
ضمن احتفالات مديرية لواء ماركا بعيد الاستقلال السادس والسبعين، وبرعاية مدير التربية والتعليم الدكتور أجمل الطويقات والمديرة الفنية سحر الوريكات، بدأت يوم أمس الأحد فعاليات مهرجان مسرحة المناهج والمسرح المدرسي الذي سيستمر من فترة 29/5 وحتى 31/5 على مسرح مدرسة القصور الثانوية للبنات وبمشاركة ٣٥ مدرسة. وأشرف على المسابقة قسم الأنشطة المدرسية برئاسة السيدة رجاء أبو قمر ومسؤول المسرح السيد إبراهيم الهدبان وحضور المحكمين المخرج المتألق عيسى الجراح وزيد خليل ومنذر خليل وفادية أبو غوش وبإشراف وتنظيم مديرة المدرسة السيدة آمال خصاونة. وتسعى مسرحة المناهج تسعى لمحاولة وضع المناهج الدراسية في قالب درامي لتسهيل عملية إيصال المعلومة للطلاب بدل الشكل التقليدي في التعليم المعتمد على التلقين. وتعتمد مسرحة المناهج على عدة عناصر منها استخدام موضوع تعليمي، ربط الموضوع التعليمي بخبرة من الحياة، صياغة الموضوع والخبرة في قالب درامي، الاستفادة من فن المسرح بعناصره لتقديم هذا القالب، وجود جمهور من التلاميذ المستهدفين لهذا العرض. فاستخدام الدراما في المدارس يمكنها تحرير قيود العقل لاستخدام ملكات الخيال، الذكاء، التقمص العاطفي والمجابهة. فبواسطتها، يمكن التعبير بحرية عن الأفكار والاستجابات والمشاعر وإيصالها للآخرين، فهي تحمل إمكانية التحدي والتساؤل والتحفيز على التغيير، وهذه الأهمية لا تختلف عن أهمية المسرح في المجتمعات الإنسانية، إذ أن المسرح هو الشكل الأكثر تطوراً من مفهوم الدراما بمعناه اللغوي والفعلي في العملية التعليمية. فالدراما كلمة أغريقية تعني (الفعل)، وهي شكل فني يقوم على عنصر التمثيل ويستخدم فيه الإنسان وسائط الفكر والإحساس والصوت والصمت والحركة والسكون للتعبير عن حدث ذو دلالة في الزمن الحاضر، والمسرح هو نفسه هذا الشكل الفني، ولكن يختلف بأنه يحتاج لمكان لعرض ولجمهور ولعناصر مسرحية يكتمل فيها الشكل المسرحي الذي تتعدد اتجاهاته ومدارسه.اضافة اعلان