ثروة خيالية.. هؤلاء هم أغنى الممثلين الأتراك

سيريناي ساريكايا وكيفانش تاتليتوغ
سيريناي ساريكايا وكيفانش تاتليتوغ

هناك العديد من الممثلين الأتراك الذين تمكنوا من حصد شهرة كبيرة جداً خلال العقدين الأخيرين، خاصةً بعد انتشار أعمالهم عبر العالم، الشيء الذي جعلهم من بين الأغنى في تركيا.

اضافة اعلان

 

إذ كلما زادت شهرة الفنان ارتفع أجره، وأصبح مطلوباً من أجل المشاركة في الإعلانات الخاصة بالعلامات التجارية الكبرى، وكذلك الحضور ضيف شرف لأهم المناسبات حول العالم.


ومع كثرة الممثلين وشهرة أغلبهم، أصبح الكثير يتساءل عن مَن الأغنى بينهم، وما مقدار الثروة التي يحصل عليها.


وحسب ما نشره الموقع الإخباري "ntv" التركي، نقلاً عن موقع "Celebsrevealed.com"، فقد تم الكشف عن لائحة أغنى الممثلين الأتراك لسنة 2023، وذلك ضمن قائمة تتكون من 5 أسماء، لنتعرف عليهم.


5- سيريناي ساريكايا

 


 

تمكنت الممثلة التركية سيريناي ساريكايا، البالغة من العمر 33 سنة، من تحقيق ثروة تُقدر بـ186 مليون ليرة تركية، والتي تعادل 6 ملايين دولار أمريكي.


وقد تمكنت هذه الممثلة من تحقيق سلسلة من النجاحات منذ بدايتها في عالم التمثيل، كان من أشهرها دورها في مسلسل "مد وجزر"، الذي عُرض سنة 2013، والذي وضعها على طريق الشهرة.


لكن أولى خطواتها في هذا المجال لم تكن في التمثيل، وإنما في مسابقات ملكة الجمال، عندما فازت بلقب ملكة جمال المراهقين الأوروبيين وهي في عمر 15 سنة فقط، لتتجه بعد ذلك لعالم عروض الأزياء.


من بين أشهر المسلسلات التي قدمتها، ونالت شهرة كبيرة، خصوصاً في الوطن العربي، نذكر "في"، و"العائلة"، و"شهمران".


4- هاندا آرتشيل 

 


 

 

جاءت الممثلة الشابة هاندا آرتشيل في المركز الرابع في قائمة أغنى الممثلين الأتراك، بثروة تُقدر بـ249 مليون ليرة تركية، والتي تعادل ما يقارب 8 ملايين دولار أمريكي.


وقد حققت هذه الممثلة الشابة ثروتها بعد أن أصبحت الاسم الأول المطلوب في عالم الإعلانات، سواء فيما يخص الموضة، ومستحضرات العناية الشخصية، أو غيرها من الخدمات، إضافة إلى أعمالها التي بالرغم من الانتقادات التي تطالها فإنها تكون ناجحة وذات نسبة مشاهدة عالية.


وقد كانت بداية هاندا في عالم الشهرة سنة 2013، عندما شاركت في مسابقة ملكة جمال أذربيجان، وتمكنت من التفوق والحصول على اللقب، الشيء الذي جعلها مطلوبةً في مجال الإعلانات، وكذا التمثيل من خلال أدوار صغيرة.


لكن البداية الحقيقية كانت من خلال مسلسل "بنات الشمس"، الذي حصلت فيه على دور البطولة، لتقدم بعد ذلك مسلسلات ناجحة أخرى، من بينها "الحب لا يفهم الكلام"، و"أنت اطرق بابي"، ثم "شخص آخر".


3- جان يامان

 


 

يأتي الممثل التركي جان يامان في المرتبة الثالثة في قائمة أغنى الممثلين الأتراك لسنة 2023، وذلك بثروة تقدر بـ311 مليون ليرة تركية، والتي تعادل 10 ملايين دولار أمريكي.


وقد كان جان يامان من بين الممثلين الذين يطمحون إلى الشهرة والنجاح بشكل كبير، وليس فقط في تركيا، وهذا ما تمكن من تحقيقه، بعد شهرته الكبيرة في مسلسل "الطائر المبكر"، لينتقل للتمثيل في إيطاليا بشكل رسمي، وقد جاء اختياره هذا كونه من أصول إيطالية، ويتحدث اللغة بطلاقة منذ كان طفلاً.


تخرج جان في كلية الحقوق، وعمل في مجال المحاماة لمدة 6 سنوات، وكان التمثيل بالنسبة له مجرد هواية، إذ كان يشارك بأدوار صغيرة، قبل أن تُفتح له أبواب الشهرة الحقيقية من خلال مسلسل "البدر"، الذي لعب فيه دور البطولة.


قدَّم بعد ذلك مسلسلاً آخر يحمل عنوان "مَن منّا لا يُحب"، ثم "الطائر المبكر"، وآخر أعماله في تركيا كان مسلسل "الرجل الخطأ"، قبل التوجه للعيش في إيطاليا، وزيارة تركيا فقط في العطلات.


2- مريم أوزرلي

 


 

رغم غيابها المستمر عن الدراما، وتركيزها مؤخراً على شهرتها في مواقع التواصل الاجتماعي، والمشاركة في المناسبات الفنية، والأخرى التي لها علاقة بالموضة، فإن مريم أوزرلي تحتل المرتبة الثانية في قائمة أغنى الممثلين الأتراك، بثروة تعادل 311 مليون ليرة، والتي تساوي 10 ملايين دولار أمريكي.


وقد كانت بداية أوزرلي، ذات الأصول الألمانية، في مسلسل "حريم السلطان"، الذي قدمت فيه دور السلطانة هيام، والذي جعلها تعتبر من بين أهم الفنانات التركيات، بفضل أدائها الرائع.


إذ تعلمت، حسب تصريحاتها، اللغة التركية خصيصاً من أجل هذا الدور، الذي رشحتها له إحدى زميلاتها، وقد استغرقت مرحلة تجارب الأداء مدة 4 أيام، قبل استقرار فريق العمل عليها.


1- أغنى الممثلين الأتراك.. كيفانش تاتليتوغ

 


 

يتربع على عرض هذه القائمة الممثل التركي كيفانش تاتليتوغ، المعروف بالوطن العربي باسم مهند، حسب شخصيته في مسلسل "نور"، وتُقدر ثروته بـ466 مليون ليرة تركية، والتي تعادل 15 مليون دولار أمريكي.


وقد كانت بداية كيفانش في عالم الفن من خلال عروض الأزياء، لكن قبل ذلك كان محترفاً لكرة السلة، وقد لعب في عدة أندية محلية في مرحلة المراهقة، قبل أن يتوقف بسبب تعرضه لإصابة خطيرة، أنهت مساره الرياضي.


في سنة 2002 حصل على لقب أفضل عارض أزياء في تركيا، وأفضل عارض أزياء في العالم، الشيء الذي فتح له باباً في مجال التمثيل، وذلك من خلال دور البطولة في مسلسل "نور".


حصد كيفانش تاتليتوغ العديد من النجاحات في هذا المجال، ومن بين أبرز أعماله "العشق الممنوع"، و"ميرنا وخليل"، و"الشمال والجنوب"، و"جسور والجميلة"، و"اصطدام"، ثم "العائلة". -عربي بوست

 

اقرأ أيضاً: 

"فلسطين حرة".. نجوم أتراك يهتفون نصرة لغزة