حولت سلة القش إلى حقيبة يد.. أبرز محطّات جين بيركين في عالم الموضة

جين بيركين
جين بيركين
توفيت المغنية والممثلة الفرنسية البريطانية جين بيركين عن عمر يناهز الـ76 عاماً في سنة 2023، تاركةً وراءها إرث خاص في عالم الموسيقى والموضة أيضاً!اضافة اعلان

برز نجم جين بيركين في ستينيات القرن الماضي وازدادت شهرتها بفضل علاقتها مع المغني الفرنسيّ سيرج غانسبورغ وبالطبع بفضل إطلالاتها التي شكّلت مصدر وحي لنسبة كبيرة من السيّدات. هي جميلة وجذّابة جدّاً، ولكن بيركين لم ترى يوماً نفسها هكذا، وهي قد أشارت في عدّة تصريحات لها إلى أنّها تحبّ ارتداء ملابس شبيهة بملابس الرجال مع إضفاء لمستها الخاصة.

في هذا المقال، تستعرض مجلة جمالك أهمّ محطّاتها في عالم الموضة، وأهمّ الصيحات المميّزة التي إمّا اتّبعتها أو ساهمت في إطلاقها

اتّبعت ستايل بوهيمي مميّز وملفت









شهِدت أواخر ستينيات القرن الماضي اجتياحاً للتصاميم البوهيميّة في عالم الموضة وجين بيركين كانت من أوائل من اعتمد هذه التصاميم بنجاح. نتذكّر في عام 1968 مثلاً، حين اعتمدت فستان قصير بقصّة V منخفضة عند الياقة وبطبقات متعدّدة، والعقد الذي وضعته، بتفصيل دائري كبير مستوحى من الستايل البوهيمي. كما أنّ الفستان الطويل الذي ارتدته عام 1970، شكّل محطّة مُلفتة في إطلالاتها، إذ أتى مكسوّ بالكشاكش، ما منحها لوك مرح ومميّز.


حوّلت سلّة القش إلى حقيبة يد








بين جين بيركين وسلّة القش، قصّة إعجاب تحوّلت إلى صيحة! تعجّب العالم عندما رأى جين بيركين تحمل سلّة من القشّ بمثابة حقيبة لوضع أغراضها، ولكنّ هذا الإنذهال سرعان ما انتقل إلى إعجاب وبدأت فتيات عدّة في تلك الحقبة باستبدال الحقيبة بالسلّة في فترة الستينيات والسبعينيات. هذه السلّة شكّلت مصدر وحي للعديد من الدور التي أطلقت شنط قش بموديلات متعدّدة، تناسبت مع الموضة الحالية.

شكّلت مصدر الوحي وراء حقيبة Birkin الأيقونية من Hermès








في الثمانينات، التقى Jean Louis Dumas الرئيس التنفيذي لدار Hermès حينذاك، بالنجمة Jane Birkin على متن طائرة. بينما كانت تضع حقيبتها في المنطقة العليا وقع كلّ ما في داخلها على الأرض فقالت لـDumas إنّه من الصعب جداً إيجاد حقيبة تناسب عطلة نهاية الأسبوع فما كان من الدار إلاّ أن صممت حقيبة جلديّة خاصّة للممثلة البريطانيّة، وأُطلق عيلها اسم Birkin تيمّناً بها. منذ ذلك الحين حتّى اليوم، أصبحت هذه الشنطة من هيرميس أيقونية وتطلقها بألوان مختلفة وإصدارات متعدّدة.

تبنّت الستايل المينيمالي وأضافت إليه لمستها الخاصة






أحبّت جين بيركين البساطة الأنيقة في الملابس وابتعدت عن الزخرفات والقصّات المبالغ بها. اشتهرت بتبنّيها للأسلوب المينيمالي، لكن كانت دائماً تنكّهه بلمسة من الغلامور من خلال اللجوء إلى تفاصيل مميّزة، سواء كانت قطع Statement وغيرها. على سبيل المثال، اعتمدت في إحدى المرّات عقداً من الماس مع كنزة صوفيّة خفيفة وتنورة قصيرة. كذلك، وفي سنة 1970 اختارت فستان اسود بسيط وأضافت إليه عقد كبير متّسم بالحبيبات اللامعة. بالإضافة إلى خياراتها في الملابس، تسريحات شعرها اتّسمت أيضاً بالمينيمالية، إذ كانت تختار الشعر المنسدل مع الغرة الأمامية، وهذا التفصيل منحها لمسة من الغلامور. 

الأسلوب الرجالي كان المفضّل لديها






في العديد من التصريحات الخاصة بها، أشارت جين بيركين إلى أنّها تحبّ ارتداء ملابس شبيهة بملابس الرجال مع إضفاء لمستها الخاصّة. القميص الرجالي مثلاً، كان من بين القطع المفضّلة لدى جين بيركين إذ حرصت على إدخاله إلى العديد من إطلالاتها مع رفع الأكمام بطريقة عشوائيّة وفكّ نصف أزرار القميص. كما اعتادت على تنسيقه بمختلف الطرق، مع بنطلون جينز، سروال كلاسيكي أو غيرهما. هذا إلى جانب لجوئها أيضاً إلى سروال الجينز والأحزمة بموديلات عريضة.