"دعدوش" أول فيلم مصري يتناول الالتحاق بـ"داعش"

القاهرة - شاب بسيط يعاني من الفشل والاحباط، يجد نفسه فجأة، واحداً من أفراد تنظيم "داعش".. هكذا يدور فيلم "دعدوش" الذي يتم تصويره حالياً، ويقوم ببطولته هشام إسماعيل وميريهان حسين، والفيلم من إخراج عبدالعزيز حشاد.اضافة اعلان
ويبدو الموضوع في مصر "حساساً"، إذ تعرض فريق عمل الفيلم المصري لملاحقة قوات الأمن في اليوم الرابع من تصوير الفيلم.
وقد روى بطل العمل هشام إسماعيل تفاصيل تلك الملاحقة، مؤكدا أنه أثناء تغيير الديكور من قبل فريق العمل، رصدتهم قوات الأمن المصري بالطائرة، خاصة أنهم كانوا في مكان صحراوي، وتم سؤالهم عن التصوير، واستخراج التصاريح اللازمة لاستكمال العمل، لاسيما أن المشاهد الخاصة بالفيلم تتطلب إقامة معسكر "داعشياً".
كما أكد إسماعيل أن الجمهور في مصر يتعامل مع الفن بمنطق التسلية، إلا أن فيلمه هذا يقدم رسالة جدية في إطار كوميدي مفادها أن الإنسان طالما كان جاهلا بدينه، فمن الطبيعي أن ينضم لمثل هذه التنظيمات المليئة بتجار الدين.
العمل سيدور في إطار كوميدي خالص حسبما أكد بطله، حول شاب محبط فشل في الحب وفشل في العمل، ولكنه وجد صدفة إعلاناً عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" من أجل الانضمام للتنظيم مع الوعد بوجود نساء وأموال، وهو ما دفعه للموافقة، لينضم إلى معسكر التنظيم، ويكتشف بعدها أنه وسط تنظيم إرهابي.-(العربية.نت)