شارع الفن

باريس هيلتون تنوي تبني طفل

لاس فيغاس- ذكرت مصادر مقربة من النجمة باريس هيلتون إنّها تنوي تبني طفل، في الوقت الذي تستعد فيه للظهور "نصف عارية" على غلاف مجلة ألمانية.

اضافة اعلان

وكانت هيلتون يوم الأربعاء شوهدت في أحد ملاهي لاس فيغاس برفقة شقيقتها وقد أحاط بهما المعجبون وحتى المعجبات.

وفيما حرصت باريس هيلتون على عدم احتساء الخمر، على الأقلّ أمام المصورين، يبدو أنّ كميات الماء الذي شربته "أسكرها حتى الثمالة" حيث أظهرت "مواهب إضافية" في الرقص وأهدت نصف زجاجة "الماء" إلى أحد الحضور.

وعلى صعيد متصل، بدأت الصحافة الصفراء الأميركية في الإشارة إلى النجمة "بالأخت هيلتون" للدلالة على تغيّرها.

وفي علامة أخرى على مفاجآتها، قالت مصادر مقربة من عائلة باريس هيلتون إنها تخطط لتبني طفل "قصد رعايته" وذلك على أقصى تقدير في بداية 2008.

(CNN)

مهرجان دوفيل السينمائي يكرم مايكل دوغلاس

باريس - كرم مهرجان دوفيل (شمال غرب فرنسا) السينمائي أمس الممثل والمنتج الاميركي مايكل دوغلاس (62 عاما) على مجمل حياته المهنية، وذلك بعد ثلاثين سنة تقريبا من تكريم والده كيرك دوغلاس، احد ابرز اساطير السينما الاميركية.

وقال مايكل دوغلاس في مقابلة ادلى بها أول من أمس لوكالة فرانس برس في احد فنادق باريس ان هذا التكريم "يدفعني الى التفكير بوالدي اكثر من تفكيري بنفسي. اعتقد ان هناك شعورا بالخلود لدى التفكير بأن والدي يمكنه ان يراني بعد ثلاثين عاما احظى بالتكريم نفسه الذي حظي به".

واضاف "اذا جمعنا خبرتنا نحن الاثنان، نكون انجزنا 65 سنة من العمل و140 فيلما".

وردا على سؤال عن كيرك دوغلاس (91 عاما)، بطل سبارتاكوس، الذي كرمه المهرجان في 1978، يقول مايكل "انه يعمل، يهتم بالترويج لكتابه الجديد. الامر لا يصدق. انا محظوظ فعلا".

ولد مايكل دوغلاس في 25 ايلول (سبتمبر) 1944 من والدين ممثلين. ويقر أن شق طريقه في عالم السينما لم يكن سهلا دائما بالنسبة اليه. ويقول في هذا الاطار "كان يتم تشبيهي باستمرار بوالدي، وهذا امر رائع. الا ان ذلك جعل الامور تسير ببطء اكبر"، مضيفا ان حصوله على اوسكار افضل ممثل عن فيلم "وول ستريت" لاوليفر ستون (1987) "كان مهما جدا بالنسبة لي".

ومايكل دوغلاس رجل متعدد المواهب. مثل في افلام عديدة ناجحة مثل "بايسيك اينستنكت" (الغريزة الاساسية مع شارون ستون). كما انتج افلاما عديدة مثل "تشاينا سيندروم" (اعراض مرض الصين) الذي مثل فيه ايضا الى جانب جاك ليمون وجاين فوندا.

ووافق دوغلاس على تمثيل دور أب يعاني من مرض نفسي في فيلم "كينغ اوف كاليفورنيا" (ملك كاليفورنيا)، وهو الفيلم الاول للمخرج مايك كاهيل. وقال الممثل لفرانس برس "ارسل لي الكسندر باين، وهو صديق لمايك كاهيل واحد منتجي الفيلم، السيناريو. فأحببت القصة. انها مسلية تنطوي على الكثير من الامور غير المتوقعة ومؤلمة جدا".

ويروي الفيلم مغامرات والد يصطحب ابنته البالغة من العمر 17 عاما بحثا عن كنز في وسط مدينة تعج بالسكان. وقال دوغلاس "هذه القصة تؤثر بي. انها مؤشر على كيفية تصرف البالغين احيانا وكأنهم اطفال والاطفال كأنهم بالغون".

ومنذ زواجه الثاني في عام 2000 من كاثرين زيتا جونز التي رزق منها بطفلين، لم يعد دوغلاس يعطي الاولوية لمهنته، بل لعائلته. ويقول "تغيرت اولوياتي".

وكان التقى زيتا جونز في دوفيل في 1998. الا انها لم ترافقه هذه المرة الى المهرجان. "انها ترعى الاولاد".

وهي المرة الثالثة التي يشارك فيها مايكل دوغلاس في مهرجان الفيلم الاميركي في دوفيل. ويقول عن المهرجان "انه مسل. نمضي اوقاتا جميلة من دون ضغط المنافسة" كما في مهرجانات اخرى. وتابع "ثم ان فرنسا كانت باستمرار لطيفة مع عائلة دوغلاس. لقد دعمتنا لسنوات. والدي وانا نرى انها مكان دافئ".

وسيحضر المهرجان الثالث والثلاثون للسينما الاميركية في دوفيل هذه السنة عدد كبير من الفنانين الاميركيين بينهم جورج كلوني ومات دامون وبراد بيت ومونيكا بيللوتشي. ويستمر المهرجان لمدة عشرة ايام. ويتم خلاله تسليم ست جوائز ابرزها الجائزة الكبرى وجائزة لجنة الحكم.

ومايكل دوغلاس هو ايضا "سفير سلام" للامم المتحدة، ويناضل من اجل خفض عدد الاسلحة النووية. ويعبر عن تفاؤله في هذا المجال، لا سيما في ضوء الانتخابات الرئاسية الاميركية المقبلة. ولا يخفي ميله الى المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون. ويقول ضاحكا "احب ان تكون لرئيسي المقبل محادثات حميمة مع بيل كلينتون. سأكون مسرورا جدا".

(ا ف ب)