شارع الفن

نجم الروك الأميركي بروس سبرينجستين يبدأ جولة عالمية الشهر المقبل

لوس أنجليس -  أعلن أسطورة موسيقى الروك الاميركي بروس سبرينجستين أول من أمس أنه سيبدأ في تشرين الأول (أكتوبر) المقبل أول جولة فنية له حول العالم منذ أربع سنوات ويستهلها بحفلات في الولايات المتحدة ثم أوروبا.

اضافة اعلان

ومن المقرر أن ترافق سبرينجستين في جولته فرقة "إي ستريت" الموسيقية والمكونة من عازفي الجيتار ستيف فان زاندت ونيلز لوفجرين وعازف الساكسفون كلارينس كليمونز والمغنية باتي سكيالفا وعازف الطبل ماكس فاينبيرج وعازف البيانو روي بيتان وعازف الجيتار جاري تالينت وعازف الاورج داني فريدريتشي.

ومن المقرر أن تنطلق الجولة في مدينة هارتفورد بولاية كونكتيكت الاميركية في الثاني من تشرين الأول (أكتوبر) المقبل في نفس يوم صدور ألبوم "ماجيك" لسبرينجستين.

وقال سبرينجستين لمجلة "باك ستريتس" حول ألبومه الذي قال إن أغانيه من الشارع: "لقد وضعت الاغاني لهذا الغرض. الاغاني تحمل كثيرا من الالحان ووضعت بكثير من العزم. هناك الكثير من قوة الفريق والاشياء التي كتبتها خصيصا هذه المرة. لذا فأنا متحمس لسماع الفرقة وهي تعزف موسيقى الألبوم".

ويحيي سبرينجستين 16 حفلا في الولايات المتحدة وكندا في مدن فيلادلفيا ونيوجيرسي وتورونتو ونيويورك وشيكاغو ولوس أنجليس وواشنطن وبوسطن قبل أن ينتقل إلى أوروبا في تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.

ويستهل المغني جولته الفنية في أوروبا بإقامة حفل في مدريد ومن المقرر أن تشمل أيضا حفلات في كل من بيلباو وميلانو وأرنهيم ومانهايم وأوسلو وكوبنهاجن وستوكهلوم وأنتويرب وكولونيا وبلفاست وباريس. وتختتم الجولة على مسرح "أو. 2 أرينا" في لندن.

(د ب أ)

 نجاد يوافق على طلب مخرج أميركي بعمل فيلم عنه

طهران - قال الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد أول من أمس انه لا مانع لديه من حيث المبدأ اذا أراد المخرج الاميركي الحائز على جائزة أوسكار أوليفر ستون أن يعمل فيلما عنه.

وأفادت وسائل اعلام غربية بأن المخرج الذي أخرج أفلاما عن الرئيسين الاميركيين السابقين جون كنيدي وريتشارد نيكسون يريد أن ينتج فيلما عن أحمدي نجاد المنتقد اللاذع للسياسة الاميركية في الشرق الاوسط.

وسئل الرئيس الايراني عن رده على الطلب فقال "ليس لدي مانع بشكل عام، ولكن يتعين أن يبلغوني بشأن الاطر العامة للعمل. يتعين أن يتحدثوا الى زملائي ومن حيث المبدأ لا مانع لدي".

وكان ستون قد أخرج أفلاما تعبر عن الاحباط الذي تولد لدى جيل حرب فيتنام. وفي مايو أيار كشف عن اعلان سياسي يدعو لخروج القوات الاميركية من العراق. وهو مطلب اعتاد أحمدي نجاد على توجيهه.

وأحمدي نجاد ابن حداد وترقى في سلم الحرس الثوري الايراني ليصير رئيسا لبلدية طهران وحقق فوزا كاسحا في انتخابات الرئاسة عام 2005 من خلال التعهد باقتسام ثورة ايران النفطية بصورة أكثر عدلا.

(رويترز)

مادونا تطلب مربيا لطفلها وبشروط صارمة

لندن - قررت النجمة مادونا تعيين رجل لديها لرعاية طفلها بالتبني وبشروط صارمة جدا. وصرفت مادونا النظر عن تعيين امرأة في الوظيفة (ذات الطبيعة الأنثوية) حيث إنّ جميع المتقدمات لا يلبين شروط المهمات التي ستوكل إليهن، من وجهة نظر مادونا بالطبع. الشروط تبدو صارمة ولا لبس فيها حيث يتعيّن على المربي الإقامة في منزل مادونا وزوجها غي ريتشي وطفليهما.

وحتى الآن تبدو الأمور عادية بل ومغرية للملايين عبر العالم، ولكن يتعين على الرجل المتقدم للوظيفة الموافقة على أن يبقى تحت الطلب والأوامر 24 ساعة في اليوم وسبعة أيام في الأسبوع من دون أي دقيقة "حرّة" وفضلا عن ذلك لن يسمح للموظف أن يشاهد التلفزيون أو يطالع صحيفة أو مجلة في منزل مادونا، ولا يعرف ما إذا كانت الكتب مشمولة بقرار المنع.

وبطبيعة الحال، لن يسمح للموظف بالالتقاء بحبيبته وأي أنثى تحت سقف منزل مادونا وحري القول أنّ القرار يشمل أيضا عدم إقامة أي علاقة جنسية هناك. وقالت مصادر مقربة من النجمة إنّ الأمر واضح "حيث إنّ مادونا لا تمزح مع تربية طفلها" بالتبني ديفيد باندا، 23 شهرا. ويبقى السؤال ما إذا كان الراتب سيكون مجزيا ومتوازنا مع الشروط التي ستجعل من الموظف الجديد سعيد الحظّ "ميتا حيا" أو في أفضل الحالات "آلة" تعيش مع مادونا.

(CNN)

انجلينا جولي تزور لاجئين عراقيين على الحدود السورية

جنيف - اعلنت المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة في بيان ان الممثلة الاميركية انجلينا جولي سفيرة النوايا الحسنة للمفوضية زارت اول من أمس 1200 لاجئ عراقي عالقين على الحدود السورية.

وأوضح البيان ان جولي "دخلت العراق لزيارة 1200 لاجئ عالقين في مخيم اعد على عجل على الحدود ولا يستطيعون الهروب من العراق. وقد تابعت بعد ذلك عددا كبيرا من العراقيين وهم يدخلون سورية عند حاجز حدودي". وكانت انجلينا جولي زارت بعيد وصولها الى سورية الاثنين مركزا لتسجيل اللاجئين تابعا للمفوضية.

وقالت "جئت الى سورية والعراق لاساعد في لفت الانتباه الى هذه الازمة الانسانية ودعوة الحكومات بإلحاح الى زيادة مساعدتها للمفوضية وشركائها".

واضافت ان "هدفي الوحيد هو إلقاء الضوء على مصير الاشخاص الذين اقتلعوا من جذورهم بسبب الحرب في العراق".

وتقول مفوضية اللاجئين ان اكثر من 4.2 مليون عراقي غادروا منازلهم. وقد رحل مليونان منهم الى الدول المجاورة ونزح 2.2 مليون داخل بلدهم.

(ا ف ب)