عادل إمام يقود مشاهدي مسرحيته ضد الارهاب

عادل إمام يقود مشاهدي مسرحيته ضد الارهاب
عادل إمام يقود مشاهدي مسرحيته ضد الارهاب

القاهرة -  قاد الفنان عادل إمام مشاهدي مسرحيته بودي جارد اول من أمس السبت في ترديد الهتافات ضد التفجيرات التي تعرض لها منتجع شرم الشيخ الساحلي وأودى بحياة نحو 80 شخصا .

اضافة اعلان

    جاء ذلك في ختام العرض اليومي لمسرحيته التي شاهدها اول من أمس بضع مئات من الناس.وقف امام يهتف فور انتهاء أداء المشهد الاخير في المسرحية وقيام الممثلين بتحية الجمهور من المصريين والسياح العرب. ثم ألقى كلمة ندد فيها بالارهاب.

     وقال في كلمته "لم يخلقنا الله وحدنا كعرب ولكنه خلق معنا الآخر من أجل العمل في الارض وسيادة المحبة فيها"  مضيفا "فوجود الآخر له ضرورة وحكمة لتتطورنا وتتطوره وهو ما أكدته كل الاديان التي تدعو إلى الانسانية والمحبة".

    واعتبر إمام الذين قاموا بالتفجيرات في شرم الشيخ "نبتا شيطانيا لابد من اجتثاثه لانه عار على الانسانية فلماذا يقتل الابرياء وبأي ذنب يقتلون".

وبدأ بالهتاف "ليسقط الارهاب.. ليسقط طيور الظلام.. ليسقط أعداء الانسانية" والجمهور وباقي الممثلين بمن فيهم ابطال المسرحية شيرين سيف النصر وسعيد صالح والجمهور يرددون وراءه لمدة خمس دقائق اخلي بعدها المسرح.

     والشعار الذي استخدمه الفنان "ليسقط طيور الظلام" هو عنوان لاحد افلامه التي هاجم فيها الارهاب الذي كانت تقوم به (الجماعات الاسلامية )في نهاية الثمانينيات حتى منتصف التسعينيات وادى الى مقتل العديد من المصريين في حينها.

    الى جانب تقديمه فيلما آخر هاجم فيه الارهاب بعنوان "الارهابي"وكان الارهابيون في حينه هددوا عادل امام بالقتل الا انه قام بالتحدي وقام بنقل عرض مسرحيته "الواد سيد الشغال" من العاصمة القاهرة الى معقل الارهابيين في ذلك الوقت مدينة اسيوط(400 كيلومتر جنوب) عام 1988.

    يشار إلى ان الكثير من الفنانين المصريين صرحوا لصحف مصرية مختلفة بإدانتهم للعملية "الارهابية التي تعرضت لها شرم الشيخ".