مركز زها الثقافي يحتفل بعيد "ست الحبايب" ويكرم عدد من الأمهات

مركز زها الثقافي يحتفل بعيد "ست الحبايب" ويكرم عدد من الأمهات
مركز زها الثقافي يحتفل بعيد "ست الحبايب" ويكرم عدد من الأمهات

 

ديما محبوبة

عمان- اختار مركز زها الثقافي الاحتفال بعيد ست الحبايب من خلال تكريم عدد من الأمهات الناشطات في القطاعين العام والخاص، معبرا لهن عن شكره وتقديره لجهودهن الخيرة والمعطاءة.

اضافة اعلان

وبدأ الحفل الذي حضره نيابة عن الأميرة منى الحسين، وزيرة التنمية الاجتماعية هالة لطوف، بتقديم فرقة زها الموسيقية لأغان بمناسبة عيد الأم، تفاعل معها الجمهور الذي تجاوز عدده الثلاثمائة شخص.

وحضر الاحتفال الذي أقيم في مركز الحسين الثقافي أمس، وضمن احتفالات الأمانة بمئوية عمان، عدد من الشخصيات الرسمية، وسيدات من المجتمع الأردني.

وقدم الأطفال في الحفل الذي قدمته الإعلامية رنا سلطان، أغاني ما تزال تعيش في قلوب الكثيرين، "يامو يا ست الحبايب يامو"، التي تعبر عن عطايا الأم التي لا تنتهي.

وغنت الفرقة الأغنية الأكثر شهرة للمطربة فايزة أحمد (ست الحبايب) وسط تفاعل جماهيري كبير، وتعالي أصوات التصفيق.

وتلا ذلك قيام لطوف، ومديرة مركز هيا الثقافي رانيا صبيح، بتكريم ستين سيدة، تركن بصمة واضحة في تاريخ الأردن، وخرجن أجيالا صالحة.

إلى ذلك قام المركز بتكريم صاحبة فكرة إنشاء مركز زها الثقافي رانيا صبيح، والإعلامية سوسن تفاحة، ومصممة الأزياء زينب الكسواني، والإعلامية رنا سلطان، والمقدم الممرضة كهرمان عمر احدى العاملات في الخدمات الطبية الملكية منذ 22 عاما.

وقدم المركز عددا من الهدايا التي شارك أطفال المركز في صنعها، للأمهات اللواتي تم تكريمهن.

وانشئ مركز زها الثقافي في العام 1998، ويهدف إلى تقديم خدمات مجانية للأطفال وسيدات المجتمع المحلي، كما يرتاده عدد من الأطفال لصقل مواهبهم وتطويرها بالمناهج السليمة.