نائب إسلامي كويتي يطلب منع ستار أكاديمي ويقارنه بتجنيد الإرهابيين

نائب إسلامي كويتي يطلب منع ستار أكاديمي ويقارنه بتجنيد الإرهابيين
نائب إسلامي كويتي يطلب منع ستار أكاديمي ويقارنه بتجنيد الإرهابيين

الطبطبائي حمّل الحكومة مسؤولية السماح للبرنامج بزيارة البلاد

اضافة اعلان

الكويت- دعا نائب سلفي كويتي الخميس سلطات بلاده إلى منع فريق برنامج "ستار أكاديمي" التلفزيوني اللبناني من اختيار شبان كويتيين للبرنامج معتبرا أن ذلك يوازي "تجنيد الشباب للإرهاب".

وقال النائب وليد الطبطبائي في بيان "إن تجنيد الشباب لبرنامج يدمر الاخلاق ويحارب قيمنا ليس أقل سوءا وخطرا من تجنيد الشباب للارهاب او توريطهم في ترويج المخدرات".

وأضاف أن برنامج ستار اكاديمي "يمثل استيرادا لقيم غربية ممجوجة يرفضها مجتمعنا" مشيرا إلى أن البرنامج "يقوم على الاختلاط بين الجنسين وتعليمهم عادات وممارسات غربية يراد لها أن تنتشر بين شباننا وبناتنا".

وقال إنه سيحمل وزير الإعلام الشيخ صباح خالد خالد الصباح المسؤولية السياسية في حال لم يمنع فريق البرنامج من العمل في الكويت.

وتقوم فكرة البرنامج المعروف بنسخ عديدة عالميا، على جعل مجموعة من الشبان والشابات الذين يحلمون بان يصبحوا نجوم غناء، يعيشون معا تحت انظار الجمهور حتى تحديد الفائز منهم. ويبث البرنامج على قناة "ال بي سي" اللبنانية الخاصة.

وشارك شبان كويتيون في البرنامج منذ اطلاقه قبل اربع سنوات.

وفي العام 2004 اثار البرنامج جدلا في الكويت حين نظم المشاركون فيه حفلا في الكويت هذه الدولة الخليجية المحافظة والتي تحظر فيها الملاهي وشرب الخمر.

وعزز الاسلاميون والقبليون حضورهم في مجلس الأمة (البرلمان) الكويتي إثر الانتخابات التشريعية المبكرة الإخيرة في 17 ايار/مايو.