هوارد ستيرن يسحب دعوى ضد إجراء فحوص لإثبات نسب طفلة آنا نيكول سميث

 

لوس انجليس- قرر صديق عارضة الغلاف لمجلة البلاي بوي الراحلة آنا نيكول سميث سحب دعوى قضائية أقامها ضد إجراء فحوص باستخدام الحمض النووي (دي.إن.آيه) على طفلة سميث لإثبات أبوتها.

اضافة اعلان

وجاء هذا التحرك من جانب هوارد ستيرن ليمهد الطريق أمام إعلان محتمل عن نتائج الفحوص التي جرت لعينات دم للطفلة دانيلين خلال جلسة للمحكمة العليا في جزر الباهاما أمس.

وكانت سميث توفيت في شباط'فبراير الماضي جراء تناول جرعة زائدة من عقاقير مختلفة.

وكان ستيرن يأمل في عدم الاستعانة بفحوص الحمض النووي لإثبات نسب طفلة نجمة غلاف مجلة البلاي بوي التي قد ترث ملايين الدولارات كانت تطالب بها سميث من أسرة زوجها الراحل الملياردير هوارد مارشال الثاني.

يشار إلى أن اسم هوارد ستيرن مدون في خانة اسم الأب بشهادة الميلاد الخاصة بالطفلة دانيلين.

لكن محاميا لستيرن سحب دعوى قضائية مرفوعة أمام محكمة استئناف لوقف فحوص الحمض النووي بعد أن بدا واضحا أن هيئة المحكمة التي تتألف من ثلاثة قضاة سيرفضونها.

وكان المصور لاري بيركهيد الصديق السابق لسميث أقام دعوى قضائية طالب فيها بإجراء فحوص باستخدام الحمض النووي على الطفلة دانيلين لإثبات أبوته لها.

ويدخل في القضية متنافس ثالث على نسب الطفلة وهو الأمير الألماني فريدريك فون هالت زوج أيقونة سينما هوليوود زازا جابور الذي يقول إنه أقام علاقة حميمة مع سميث في نفس الفترة التي حملت فيها بالطفلة دانيلين، وكانت سميث توفيت داخل غرفة بفندق في فلوريدا في الثامن من شباط(فبراير).

وأخذت عينة من الحمض النووي للطفلة في 21 آذار'مارس الماضي لتحليلها.