الحمد يدعو لاعادة دراسة تاريخ القدس وبيان عوار السردية الاسرائيلية

406854420_6997365993703588_1220668578139799590_n
الحمد يدعو لاعادة دراسة تاريخ القدس وبيان عوار السردية الاسرائيلية
دعا الدكتور زيد الحمد الى اعادة دراسة تاريخ القدس وبيان عوار السردية الاسرائيلية، و الغربية، وتنقية الاخبار المتعلقة بها من الاسرائيليات.
وقال في محاضرة بعنوان “القدس والهيكل دراسة حضارية معمارية نظمتها امس جمعية الدراسات والبحوث الإسلامية: لابد من بناء صورة جديدة للقدس بمنهاج علميّ محايد وبناء على العوامل التاريخية ، التي تبيّن نقاط الضعف في الرواية السائدة. اضافة اعلان
واضاف الحمد ربّما يكون التطوّر التاريخي للتخطيط العمرانيّ لمدينة القدس منذ العهد الإسلاميّ واضحًا نسبيًّا، وبدرجة أقلّ في العهدين الروماني والبيزنطيّ، لكنّ تخطيط المدينة في وقت نشأة المملكة الموحّدة (داود وسليمان عليهما السلام) يلفّه غموض وارتباك. والسبب في ذلك يعود لأنّ أكثر مصادره الرئيسة من التوراتيّات (الإسرائيليّات)، وتسوده حاليًّا الدراسات الغربيّة، ولا نكاد نجد دراسة أصيلة حول الموضوع لدى الباحثين المسلمين.
وبين الحمد أن أهمّيّة موضوع القدس ترتبط بأن تتجلّى لدى الباحثين أرضيّة معرفيّة تمكّنهم من المناقشة العلميّة للتخطيط العمراني للقدس في تلك الفترة، وما يرتبط به من الجغرافيا التاريخيّة والمنشآت المقدسيّة الرئيسة كالمسجد الأقصى والهيكل، وذلك بعيدًا عن خضوعهم لرواية أحاديّة المصدر يشوبها احتمال تضارب المصالح.
وزاد ان الهيكل يمتاز بانه في داخله غرفة قدس الاقداس التي فيها تابوت موسى مما يعني ان وظيفته السلطة والحكم وليس العبادة واقامة الشعائر الدينية كما يدعي اليهود، موضحا ان كلمة صهيون تعني المكان المرتفع مثل صهوة احصان وهي اعلى ما في الحصان.
والدكتور الحمد استاذ جامعي حاصل على درجة الدكتوراة في في هندسة العمارة ، ومختص في العمارة الإسلامية ، وباحث في عمارة القدس وآثارها.