الفنانون الأردنيون ينصبون خيمة اعتصام أمام مقر النقابة

مبنى نقابة الفنانين في جبل اللويبدة - (أرشيفية)
مبنى نقابة الفنانين في جبل اللويبدة - (أرشيفية)

عمان-_- نصب الفنانون الأردنيون مساء أمس خيمة أمام مبنى نقابة الفنانين، تحضيراً لاعتصامهم المفتوح الذي يبدأ اليوم الأحد، وفق ما أعلن نقيب الفنانين الأردنيين حسين الخطيب.اضافة اعلان
وأشار الخطيب إلى أن "نقابة الفنانين ماضية في اعتصامها المفتوح إلى حين الاستجابة لمطالب الفنانين".
وفي حال نفذ الفنانون اعتصامهم الذي يأتي رداً على تجاهل الحكومة لمطالبهم فسيكون أول اعتصام تشهده الحركة الفنية في الأردن.
وكان الخطيب، قال في مؤتمر صحفي عقده الأسبوع الماضي في مجمع النقابات المهنية، إن النقابة تقدمت بمشروع تفصيلي مدعم بدراسة جدوى اقتصادية استثمارية إلى مختلف الجهات الرسمية للنهوض بالشأن الفني والفنانين دون جدوى.
وأجمل الخطيب مطالب النقابة بتوفير المناخات الفنية الصحية للمبدعين وأصحاب رؤوس الأموال للاستثمار في المجالات الفنية واستكمال إخراج الشركة الأردنية للإنتاج الفني التي تم التوصل إليها مع المعنيين في الديوان الملكي.
ومن المطالب ضرورة وقوف الدولة على تفعيل دور مؤسسة الإذاعة والتلفزيون باعتبارها النافذة الإعلامية الوطنية والإسراع بالوقوف على أهمية الاستثمار في الإنتاج الدرامي واستقطاب المستثمرين العرب باستصدار التشريعات وقوانين لدعم وتشجيع وتحفيز المنتجين في القطاع الخاص في الأردن إضافة لشمول الفنان الأردني وأفراد أسرته بالتأمين الصحي الشامل من الدرجة الأولى.
وتضمنت المطالب أيضاً تعديل المسمى الوظيفي للمهن الفنية استنادا لأحكام مواد قانون النقابة ومنح علاوة مهنة واختصاص للعاملين في القطاع العام، وتوظيف الفنانين من ذوي الاختصاص في مؤسسات الدولة الثقافية والفنية وذات العلاقة إضافة لمنح ارض للإسكان دعما لصندوق إسكان الفنانين وإنشاء فرقة وطنية للمسرح وفرقة وطنية للموسيقى.
وأكد الخطيب أنه وبخلاف ما ذكره ستمضي النقابة بتصعيدها، مشدداً على عزمها عدم التراجع قيد أنملة عن مطالبها.