الملتقى الفني العاشر "فن وطبيعة" ينطلق اليوم

عمان-الغد- ينطلق في الحديقة النباتية الملكية اليوم الملتقى الفني الثقافي العاشر فن وطبيعة الذي ينظمه المتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة بمشاركة ثلاثين فنانا تشكيليا.اضافة اعلان
يقام الملتقى الذي يستمر ثلاثة أيام برعاية ومشاركة سمو الأميرة وجدان الهاشمي رئيسة الجمعية الملكية للفنون الجميلة وحضور سمو الأميرة بسمة بنت علي رئيسة الحديقة.
وتهدف مثل هذه الملتقيات التي دأب المتحف على إقامتها إلى استدامة التواصل بين الفنان التشكيلي مع الطبيعة والمناطق الجغرافية الاردنية بالتعاون مع جميع مؤسسات الوطن لتقديم الدعم الترويجي للأردن سياحيا وثقافيا من خلال أعمال الفنانين المشاركين والتعريف بمعالمه الحضارية.
كما تهدف تلك الملتقيات التي تقام في مختلف محافظات المملكة الى تشجيع المواهب وإبرازها وتنمية أفكار الفنانين المشاركين وتعميق الخبرة لديهم في مختلف مجالات الفن من رسم ونحت وخزف وتصوير فوتغرافي وغيرها.
يشار إلى أن الحديقة النباتية الملكية تأسست العام 2005 على مساحة 180 دونما وسط طبيعة ومناظر خلابة للمحافظة على الإرث الطبيعي من النباتات والتنوع الحيوي، وتقع في تل الرمان شمال مدينة عمان بحيث تطل على سد الملك طلال.
ويتطلع القائمون على تلك المبادرة لأن تكون هذه الحديقة مركزا تعليميا وتثقيفيا وسياحيا وعلميا يصار من خلالها إلى حماية النباتات الطبيعية للأجيال المقبلة بحيث تحوي مستقبلا مجموعة واسعة من النباتات المحلية في مسعى لتشجيع السياحة البيئية في المملكة.
ويأتي هذا الملتقى استكمالا للملتقيات الفنية السابقة التي أقامها المتحف في كل من ضانا وعجلون والعقبة وماعين والبترا والازرق والكرك.