النجار تلتقي السفير الصيني لدى الأردن

النجار تلتقي السفير الصيني لدى الأردن
النجار تلتقي السفير الصيني لدى الأردن
بحثت وزيرة الثقافة هيفاء النجار، مع السفير الصيني في الأردن تشن تشوان دونغ، في مكتبها بمبنى الوزارة، اليوم الخميس،سبل التعاون في المجال الثقافي، وتنشيط الاتفاقيات الثقافية بين البلدين الصديقين. وقالت النجار أن الأردن تربطه بالصين علاقات عميقة وقوية تستند إلى إرث ثقافي إنساني مبني على الاحترام المتبادل، والتاريخ العريق، والاعتزاز بالقيم والنظرة المستقبلية، وهذا ما تؤكده المشاركات الدائمة في جميع المناسبات. وأشارت إلى أن هذه العلاقة مرشحة للتطور والتقدم، وأن ثمة توافقات ثقافية وسياسية واقتصادية تدفع لتدعيم وبناء علاقة ومتينة، في ظل القيادة الهاشمية الحكيمة. وقالت إن الأردن الذي يقع في قلب العالم ويمر بالكثير من التحديات، أمامه أيضا الكثير من الفرص، ويعمل بروح من التشاركية والحاكمية و المؤسسية، ويحتفي بالتنوع والتعددية واحترام الرأي الآخر، ومن هذا المنطلق فهو منفتح على كل الثقافات ومنها الثقافة الصينية المبدعة في الكثير من المجالات ومنها الصناعات الثقافية والإبداعية، والتي تعتبر أنموذجا نسعى لنتعلم منه، مؤكدةحرص وزارة الثقافة على تنشيط الاتفاقيات الثقافية مع الصين خاصة فيما يتعلق بالصناعات الثقافية. من جهته، أكد السفير الصيني أن العلاقات الأردنية الصينية تمتاز بالقوة، وأن الأردن ليس غنيا بمصادره لكنه غني بقيادته الهاشمية، وأن الحكومة الصينية تكن لجلالة الملك عبدالله الثاني الكثير من الاحترام والتقدير، وأن كلا من الصين والأردن لديهما حضارات قديمة وتربطهما علاقات تاريخية وثقافية طويلة وعميقة، ودعا إلى تعزيز الحوار والتبادلات بين الحضارتين، معربًا عن استعداد بلاده للتعاون في شتى المجالات، خاصة الثقافية منها لإيمانهم بأن الثقافة هي واجهة الأمة وصورتها أمام العالم. جدير بالذكر أن الأردن وقع أول اتفاق ثقافي مع جمهورية الصين الشعبية في العام 1979، تلاه ّ التوقيع على عدة برامج تنفيذية كان آخرها البرنامج التنفيذي للاتفاق الثقافي للسنوات (2019-2022) ودخل حيز التنفيذ من تاريخ التوقيع عليه.اضافة اعلان