جرار يدعو لـ"تحولات ثقافية" تواكب التطورات السياسية

عمان - الغد - زار وزير الثقافة الدكتور صلاح جرار أمس مقر اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين.
وعبر الدكتور جرار خلال الزيارة عن اعتزازه بجهود الاتحاد وحرصه على تطوير العمل الثقافي بما يخدم القضايا الوطنية، متمنيا للاتحاد بما فيه من نخبة من الأدباء والكتاب المزيد من العطاء وتطوير الأداء في مختلف المجالات الثقافية. اضافة اعلان
وأشار إلى أهمية الثقافة كفاعلية أساسية وعضوية من بين باقي عناصر ومكونات المجتمعات المدنية المعاصرة، مبينا أن المنطقة برمتها تعيش واقعا جديدا فيه العديد من التحولات السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، ما يتطلب أن تكون هناك تحولات في الشأن الثقافي. وقال إنه عندما تتغير الأشياء بغير الثقافة، فإنها تتقدم على غير هدى، وهذا أمر خطير يتحمل مسؤوليته الجميع الذين يجب عليهم أن يسهموا في التحول الثقافي حتى لا تبقى الطموحات والأحلام محدودة.
من جهته، أكد رئيس الاتحاد أهمية الاتحاد كمؤسسة ثقافية مهمة من مؤسسات العمل الثقافي، مشيرا الى الأنشطة والبرامج الثقافية التي يعمل الاتحاد على تنفيذها، والى الاتفاقية الموقعة بين اتحاد الكتاب واتحاد الكتاب الصينيين والتي بموجبها يتداول الاتحادان جملة الروابط الثقافية بينهما، وأهم مستجدات التبادل الثقافي تبعاً للاتفاقية التي تتضمن الزيارات السنوية بالتناوب، وتنظيم ندوات وحلقات نقاش متنوعة في قضايا الترجمة، والكتابة الإبداعية وموضوعات الفن، وثقافة الشباب والمرأة والعمل التطوعي في كلا البلدين.
واستمع وزير الثقافة الى جملة من المطالب تقدم بها عدد من أعضاء الهيئة، ووعد بتقديم الدعم اللازم. رافق الوزير في الزيارة المستشار القانوني لوزير الثقافة يسار الخصاونة، ومدير الدراسات والنشر هزاع البراري، ومدير الهيئات الثقافية غسان طنش، ومديرة الإعلام حنان دغمش ومدير ثقافة الطفل في الوزارة مخلد بركات ومدير مكتب الوزير أحمد عون.