ست مخطوطات عربية بالسويد في إصدار رقمي لمكتبة الإسكندرية

    الإسكندرية (مصر) - أصدر مركز المخطوطات بمكتبة الإسكندرية  ست اسطوانات مدمجة تحوي عددا من أقدم مخطوطات التراث العربي الموجودة بجامعة أوبسالا بالسويد.

اضافة اعلان

وقال مدير مركز المخطوطات بالمكتبة يوسف زيدان لرويترز إنه انتقى هذه المخطوطات لتعطي فكرة أكثر شمولا عن ثراء التراث العلمي والفلسفي العربي بعيدا عن "النظرة الأحادية إلى التراث... هذه أول مجموعة رقمية تصدرها مكتبة الإسكندرية لمكتبة أوروبية."

وأضاف في كتيب تعريفي صدر مع الاسطوانات أن المخطوطات الست هي (الحيل الروحانية والأسرار الطبيعية في دقائق الأشكال الهندسية) للفيلسوف أبو النصر الفارابي الملقب بالمعلم الثاني بعد أرسطو و(الحكمة العروضية) للفيلسوف ابن سينا الملقب بالشيخ الرئيس و(ميزان الطبيب) لابن البيطار وهو "أشهر العشابين (الصيادلة) في تاريخ الإسلام" و(كتاب الجوهرتين العتيقتين) وهي مخطوطة "نادرة من كتاب عربي نادر الوجود لمؤلف غير مشهور وهو شاعر فيلسوف من أهل اليمن اسمه الحسن بن أحمد ولقبه الحائك الهمداني" و(كمامة الدهر) لابن عبدون الأندلسي.

أما المخطوطة السادسة فعنوانها (سر الخليقة) وعمرها يزيد على ألف عام حيث كتبت عام 933 ميلادية وهي "أقدم مخطوطة بجامعة أوبسالا بل في السويد ودول الشمال الأوروبي وتضم واحدا من أكثر نصوص التاريخ العلمي ندرة وغرائبية ومؤلفها عرفه العرب المسلمون باسم الحكيم بلينوس."

   وأضاف أن جامعة أوبسالا تأسست عام 1477 ميلادية وكانت "أول جامعة في الدول الاسكندنافية بدأت بخمسين طالبا وبضعة مدرسين.. صارت اليوم واحدة من أهم جامعات شمال أوروبا.. بها مكتبة كبيرة يرجع تأسيسها إلى سنة 1620 حين أهدى الملك جوستاف أدولف (الثاني 1611 - 1632) مجموعات كبيرة من الكتب التي حصل عليها في حملاته وحروبه بشمال ووسط أوروبا."

وأشار إلى أن المكتبة التي تضم خمسة ملايين كتاب بها 1280 مخطوطة شرقية حوالي 540 منها باللغة العربية.