صدور العدد الجديد من مجلة "الكلمة"

الغلاف - (من المصدر)
الغلاف - (من المصدر)
عمان- الغد- تفتتح الكلمة، التي يرأس تحريرها الناقد الدكتور صبري حافظ، (العدد الجديد، 171 لشهر يوليو (تموز 2021) بمقال ألماني كتب أثناء الحرب الأخيرة على غزة عن تغير رد الفعل الأوروبي على ازدواج المعايير تجاه القضية الفلسطينية، وبداية الصحوة داخل ألمانيا نفسها على فظاعات دولة الاستيطان الصهيوني ونظامها العنصري. ويواصل الاهتمام بالواقع الفلسطيني الذي يضم أكثر من مادة عنه، سواء ما يتابع أحداث القمع الصهيوني الهمجية فيه، ما جرى منها بأيدي الصهاينة أو بأيدي عملائهم، منذ دير ياسين وحتى نزار بنات، أو ما يتناول إنتاجه الأدبي الذي يدرأ بالكلمة عن الفلسطيني فظائع العنصرية في الشعر والرواية على السواء. لكن العدد ينشغل بعد ذلك بالراحلين الذين تزايد عددهم في الشهر الماضي. كما يضم العدد دراسات متنوعة عن تاريخ سردية المرأة وتحررها في مصر، وعن التعليم في الأزهر، وعن الخوف المتبادل بين الإسلام والغرب وكيفية مواجهته، وعن أزمة النقد الأدبي، وعن رسائل سيمون دي بوفوار إلى الكاتب الأميركي وما جرى لها وإشكاليات تأريخ الأدب، التي يتناولها كتاب آخر في باب الكتب أيضا. كما نشر العدد ديوان شعر جديد من مصر إلى جانب عدد كبير من القصص والنصوص الإبداعية من مختلف أقطار العالم العربي، ومراجعات الكتب، وأبواب الكلمة المعهودة من نقد وشعر وشهادات وعلامات ورسائل وتقارير.اضافة اعلان