كتاب يقرأ التأهيل السياسي وأثره على قوة الدولة

عمان- صدر حديثا عن دار الأمل للنشر في اربد كتاب للباحث شوكت سعدون بعنوان "التأهيل النفسي والأمن الوطني - دراسة في الهوية الوطنية".

اضافة اعلان

ويتناول السعدون في كتابه جملة علاقات متبادلة بين التاهيل السياسي والأمن الوطني والهوية الوطنية، وأثر التأهيل السياسي على قوة الدولة مبينا المفاهيم الجديدة والمدارس الفكرية المتعلقة بالأمن الوطني والقومي، وأثرها في احداث التأهيل السياسي.

ويوجه الكاتب مؤلفه الى الطلبة والعاملين في الادارة العامة ورجال الأعمال، وهم أكبر الفئات المستهدفة التي لها اثر في المجتمع وخاصة في الدول النامية، إضافة إلى البديلوماسيين والعاملين في مجال التأهيل.

ويرى في التأهيل السياسي احد اهم عناصر قوة الدولة وهو مصطلح جديد، برزت فيه نظريات ساهمت في إثراء قوة الدولة وتطوير بعض الأفكار وتعميقها لدى الافراد، وخصوصا ما يتعلق بالدور التنويري والمعرفي لقضايا مفصلية، مثل الامن السياسي والاقتصادي ومحارية الفساد، وأهمية الأمن الوطني في جذب الاستثمارات وغيرها من الأفكار.

ويستعرض الكتاب الذي يقع في 307 صفحات من القطع الكبير تجربة العديد من الدول في مجال التربية الوطنية والاصلاح السياسي وعلاقة ذلك بالاقتصاد مثل المانيا والصين ودورهما في عملية التاهيل السياسي وبناء تنمية اقتصادية متطورة.

وصدر لشوكت سعدون عضو رابطة الكتاب الاردنيين العديد من المؤلفات منها (القائد الديناميكي الفعال)، و(عناصر قوة الدولة النظري والتطبيقي)، و(القوة والردع) اضافة الى العديد من المقالات والابحاث التي نشرت في الصحف الاردنية.