مؤتمر "فن السرد في الأدب العربي" يعاين تقنيات الكتابة في الشعر والقصة والنص الشعبي

تنظمه رابطة الكتاب في اربد ويقام في جامعة اليرموك 

 

أحمد التميمي

إربد- تنظم رابطة الكتاب الأردنيين فرع إربد بالتعاون مع جامعة اليرموك، في التاسعة من صباح غد مؤتمر "فن السرد في الأدب العربي" بمشاركة نخبة من النقاد والباحثين العرب والأردنيين، ويناقش المشاركون فيه وعلى مدى يومين ستة محاور هي السرد والنقد، تقنيات السرد بين النظرية والتطبيق، السرد في الرواية، السرد في القصة، السرد في الشعر، والسرد والنصّ الشعبي.

اضافة اعلان

ويتضمن حفل الافتتاح الذي يرعاه رئيس جامعة اليرموك د. محمد أبو قديس، على السلام الملكي، آيات من الذكر الحكيم، وكلمة رئيس رابطة الكتاب الأردنيين فرع إربد الشاعر د. محمد الزعبي، وكلمة المشاركين، وكلمة راعي الحفل، وتكريم الأديبين نمر حجاب ومحمد أبو زبيد، بالإضافة إلى تكريم راعي الحفل.

وتشمل الجلسة الأولى للمؤتمر الذي يأتي في سياق فعاليات إربد مدينة الثقافة الأردنية لعام 2007م، ويرأسها د. عبدالقادر الرباعي رئيس جامعة جدارا على أربع أوراق عمل، الأولى "هنا لحظة التنوير" يقدمها د. نبيل حداد "جامعة اليرموك"، والثانية "مفهوم السرد في النقد الروائي العربي، المنجز النقدي السوري نموذجاً" يقدمها د. نضال الصالح "جامعة حلب"، فيما يبحث د. محمد عبيد الله "جامعة فيلادلفيا" في ورقته "تقنيات السرد في التراث العربي"، فيما يخصص د. وليد السويركي "جامعة اليرموك" ورقته لقراءة "السرد بين السيرة الذاتية المقنّعة والتخييل الذاتي"

وتشمل الجلسة الثانية التي يرأسها د. نبيل حداد على أربع أوراق عمل، الأولى بعنوان "السرد والخطاب عند الروائي مؤنس الرزاز، رواية عصبة الوردة الدامية نموذجاً" يقدمها د. عادل فريجات "جامعة دمشق"، فيما تتناول د. نيّره الميناوي "جامعة البلقاء" في ورقتها "السرد في رواية الباذنجانة الزرقاء لميرال الطحاوي"، ويعاين د. أحمد العرود "جامعة جرش" في ورقته "حرية السرد، سرد الحرية، ألف ليلة وليلة نموذجاً"، فيما تكشف د. خولة شخاترة في ورقتها "النص الذاتي في سيد العتمة لربيع جابر"، وتختتم فعاليات اليوم الأول في جلسته الثالثة بأربع أوراق عمل، تدرس الأولى دراسة تطبيقية "فعالية السرد في النص الشعري الجاهلي، يقدمها د. موسى ربابعة "جامعة اليرموك"، ويعاين الناقد عبدالله رضوان في وقته "السرد في الشعر"، فيما يتناول د. عبدالرحيم مراشدة "جامعة جرش"، في ورقته "السردية في الشعر العربي، الشعر في الأردن نموذجاً"، ومن جهته يبحث د. مصلح النجار "الجامعة الهاشمية" في ورقته "تسريد الشعر".

وتشمل فعاليات اليوم الثاني "الخميس" على جلستين، الأولى يترأسها د. نضال الصالح، ويعاين فيها د. شكري عزيز ماضي "جامعة آل البيت" "نظرية السرد ونظرية الرواية"، وتقرأ د. امتياز المغربي "جامعة القدس" في ورقتها "تطور الرواية الفلسطينية، ويعاين د. نضال الشمالي "جامعة البلقاء في ورقته" ثنائية الجنس والألم في الرواية النسوية العربي، رواية "دنيا" لعلوية صبح نموذجاً، فيما تستطلع د. فريال العلي "جامعة جرش" في ورقتها "صوت السارد الأنثوي في الرسالة الهزلية لابن زيدون"، ويتناول د. عماد الخطيب في ورقته "ثنائيات أردنية وحقائق أسطورية في سردية هرميان لغسان العلي"، ومن جانبه يعاين الناقد زياد أبو لبن في ورقته "الراوي في رواية حارس المدينة الضائعة لإبراهيم نصر الله"، فيما تشمل الجلسة الثانية التي يترأسها د. عادل فريجات على خمس أوراق عمل، الأولى يتناول فيها د. إبراهيم خليل "الجامعة الأردنية" "تقنيات السرد"، والثانية بعنوان "تعدد الأصوات، تقنية سردية في الرواية العربية، رواية أصوات لسليمان فياض نموذجاً" تقدمها د. مريم جبر، فيما تعاين د. رفقة دودين في ورقتها "اللغة في الرواية النسوية العربية"، ومن جانبه يبحث الناقد نزيه أبو نضال في ورقته عن "تقنيات السرد في القصة القصيرة جداً"، ويختم الجلسة الثانية الشاعر حكمت النوايسة بقراءة في "تجربة إلياس فركوح القصصية".