وفاة فتاة متأثرة بإصابتها في "جريمة يرقا"

محمد سمور قال مصدر طبي مسؤول في مستشفى السلط، اليوم الاثنين، لـ"الغد" إن فتاة (عمرها 17 عاما) توفيت، متأثرة بإصابتها بعد أن أصيبت برصاص والدها في "جريمة يرقا"، التي وقعت الجمعة الماضية، وأدت إلى مقتل أحد الأبناء. وكان مدعي عام الجنايات الكبرى أوقف متهما بقتل أحد أبنائه، وإصابة آخر إضافة إلى إصابة ابنته بعيار ناري بالخطأ لمدة أسبوعين، على ذمة التحقيق في إطار تهمة القتل العمد . وكان المتهم أثناء إطلق النار على ولديه داخل منزله في مدينة السلط فجر اليوم . وعللت دوافع الجريمة، بعد أن استنفذ الأب كل السبل لمنعهم من تعاطي المخدرات، بعد أن أصبح وجودهم داخل المنزل يشكل خطراً على حياة والدتهم وشقيقاتهم. اضافة اعلان