%62.39 نسبة النجاح في امتحان "الشامل"

رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور احمد فخري العجلوني- (الغد)
رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور احمد فخري العجلوني- (الغد)

محمد سمور

البلقاء - قال رئيس جامعة البلقاء التطبيقية رئيس اللجنة العليا لامتحان الشهادة الجامعية المتوسطة الدكتور احمد فخري العجلوني، ان نسبة النجاح العامة في "الشامل" بلغت (62,39 %)، مشيرا الى انها جاءت قريبة من نسب النجاح العامة في الامتحان الشامل في السنوات السابقة.اضافة اعلان
واضاف الدكتور العجلوني، ان هذه الدورة تعد أكبر دورة شتوية في تاريخ الامتحان الشامل، اذ بلغَ عددُ الطلبةِ المشتركين فيها (8614) طالباً وطالبة، منهم (8375) مشتركا على الخطط الجديدة، و(239) مشتركا على الخطط القديمة.
واشار رئيس الجامعة الى ان هذه الزيادة الملحوظة في أعداد الطلبة المشتركين في الامتحان نتيجة لزيادة الاقبال على التعليم التقني والتطبيقي في الكليات الجامعية والكليات الجامعية المتوسطة، بعد أن قامت الجامعة بإعادة هيكلة برامج التعليم التقني واستحداث برامج جديدة تلبي احتياجات سوق العمل المحلي والخارجي، اعتمادا على أفضل الممارسات العالمية وتجارب الدول الرائدة في مجال التعليم التقني من خلال الاتفاقيات والمشاريع الدولية التي وقعتها الجامعة مع مجموعة من الدول والمنظمات، مثل: تجمع معاهد التعليم التقني في الجامعات الفرنسية/ فرنسا، وكالة KOICA الكورية، معهد كانبور للتكنولوجيا/ الهند، ومؤسسة متسوبيشي/ اليابان، وكالة GIZ الألمانية والشركة الألمانية للموارد/ فرانكفورت- ألمانيا.
واشار، الى ان نسبة الزيادة في أعداد الطلبة الملتحقين بالتعليم التقني في كليات جامعة البلقاء التطبيقية بلغت حوالي 97 %، مقارنة بالعام الجامعي 2016/ 2017، وحوالي 30 % في جميع الكليات الوطنية.
وقال الدكتور العجلوني: لقد تقدم للامتحان بورقة أو أكثر (8598) طالباً وطالبةً، توزعوا على (49) كليةِ جامعيةً وجامعية متوسطة، في (140) برنامجا دراسيا، منها (81) برنامجا ضمن الخطط الدراسية الجديدة و(59) برنامجا ضمن الخطط الدراسية القديمة، نجحَ منهم ما مجموعه (5364) طالباً وطالبة، وقد تغيب عن الامتحان بجميع أوراقه (16) طالبا وطالبة، من بينهم (3) حالات بسبب اصابتهم بفيروس كورونا، وتم ضبط (12) حالة غش في أثناء الامتحان.
واستعرض اسماء الطلبة الاوائل بحسب المسارات والبرامج الدراسية الأساسية للخطط الدراسية الجديدة،
وقال الدكتور العجلوني ان امتحانات هذه الدورة عقدت في ظل ظروف استثنائية وتحديات صعبة فرضتها جائحة كورونا، وازاء ذلك كان لا بد من رفع جاهزية الجامعة ودوائرها المختلفة للاستجابة لهذه التحديات، حيث تم عقد الامتحانات مع الحفاظ على أعلى المعايير الصحية والأكاديمية، والتي واءمت بين المحافظة على سلامة ابنائنا الطلبة والمشرفين على الامتحانات، وجودة الامتحان.
واضاف انه تم اعتماد بروتوكول صحي يضمن دخول الطلبة وكوادر الجامعة من مشرفين ومراقبين بعد التأكد من تلقيهم جرعتين من اللقاح أو الخضوع للفحص الطبي اللازم للتأكد من عدم وجود اصابات بينهم، والالتزام بمعايير ادارة الامتحانات الالكترونية التي تضمن الدقة والشفافية والعدالة للجميع.
وتقدم الدكتور العجلوني من الطلبة الناجحين في هذا الامتحان بالتهنئة والتبريك وتمنى لهم مزيدا من التقدم في حياتهم المهنية المقبلة، أما الذين لم يحالفهم الحظ في هذه الدورة فدعاهم إلى بذل مزيد من الجهد ليكون النجاح حليفهم في الدورات المقبلة إن شاء االله، كما وجه رئيس الجامعة الشكر الى كافة الكليات الجامعية والجامعية المتوسطة العامة والخاصة ومرتبات الأمن العام والدفاع المدني وشركة الكهرباء الوطنية وشركة شبكة الجامعات الأردنية، وكافة العاملين بالقطاع الإعلامي بشتى أنواعه لما بذلوه من جهد في تغطية فعاليات الامتحان في كافة مراحله.